آخر تحديث: 5 / 8 / 2020م - 3:13 ص  بتوقيت مكة المكرمة

الفنانة التشكيلية حواء المغيزل.. الفن بحر دائم التجدد

جهينة الإخبارية حوار: علي البيك

حواء المغيزل فنانة تشكيلية متميزة وخطاطة مثابرة، شاركت في عدة معارض جماعية في المنطقة الشرقية والرياض والكويت والشارقة والصين، ولها مشاركات وفعاليات في المهرجانات المحلية، وقدمت دورات ومحاضرات مع جماعة الخط العربي بالقطيف... معرضها الأول ”بین الكاف والنون“ تضمن أكثر من 30 لوحة متعددة الأحجام والأنواع والخامات، حضر فيها التراث بعمقه والخط العربي بأصالته، وسط حضور كثيف.. في هذا الحوار نحاول الدخول إلى عالمها الفني.

حوراء مغيزل - مخطوطة - خطاطة

حواء.. حدثينا عن رحلتكِ مع الفن التشكيلي والخط العربي.

لا أذكر فترة في حياتي لم أكن أهوى فيها الرسم، وإن انقطعت عن ممارسته برهة فأنا متابعة له بالقراءة والاطلاع. أما الخط العربي فكان ولوجه نابع من ارتفاع الذائقة الفنية إن صح التعبير، فأنا أجد فيه أرقى درجات التناغم والإبداع. أما الرحلة فمازالت مستمرة مع الفن التشكيلي والخط العربي على حد سواء. فطالب العلم لا خاتمة لوجهته... والفن بحر دائم التجدد.

ما أثر المحيط الأسري في صقل موهبتك؟

أرى أن احتواء الأسرة لروح الفن وفهمهم لماهيته ولو بشكل بسيط عامل مهم في نجاح الفنان. فقد نشأت وأنا أجد حولي تحف فنية بسيطة بالصدف أو الجبس أنتجها والدي في فترة ما من حياته ومنسوجات أخرى ملونة من القماش أو الصوف حاكتها أمي قديما. فاحترام والدي للأعمال اليدوية مع بساطتها والدقة الا متناهية لأمي في أعمالها خلق في داخلنا شيئا من روح الفن. وأظن أني سأظل أجد في أسرتي أكبر ناقد فني، فكلما أوشكت على أن أصل لخاتمة لوحة ما أو أعياني تصميمها كانوا أول من أستشير. ورغم ذلك فهو لا يعتبر العامل الأساسي في صقل الموهبة، فعلى الفنان أن يبحث ويرسم مساره بنفسه أيا تكن ظروفه المحيطة.

قدمتِ محاضرة ”التأسيس اللوني في اللوحة الخطية الحديثة“... ماذا تعني اللوحة الخطية الحديثة؟ وما الفرق بينها وبين اللوحة الحروفية؟

لا أجد تعريفا موحدا للوحة الحروفية، قد تعتمد اللوحة الحروفية على دخول الحرف العربي بشتى أشكاله سواء احتفظ بقاعدته أم تخلى عنها أما اللوحة الخطية الحديثة فهي تحافظ على القالب الأصلي للوحة القاعدية مع إضافة تصاميم حرة أو تغيير لنوعية الورق والألوان المعهودة في اللوحة القاعدية ولكن دون المساس بأصل الحرف.

جليل رسولي وأمير فلسفي وحكيم غزالي. كيف تقرأ الفنانة حواء المغيزل تجاربهم الفنية؟

أجد أن فنهم قد تعدى الحدود المألوفة للوحة الخطية وتجاوزها ليصل إلى إبداع فريد يقع بين اللوحة التشكيلية واللوحة الخطية. كما يشاركهم عدد كبير من الخطاطين لهم تجارب مميزة أيضا كتاج السر حسن ومحمد صدري وغيرهم ولكل منهم جاذبية مميزة.

يقول الخطاط حامد العويضي ”علينا نحن الخطاطين أن نتعامل مع إيقاع العصر الذي نعيشه دون الخروج على الأسس الجمالية لفن الخط“ ما رأيكِ؟

كلام سليم فجمال الخط العربي كامن في تحقيق قواعده، وإدخال الخط ضمن الأساليب الجديدة تجربة تثري الخطاط ولكنها لا تعني بالضرورة هجر اللوحة القاعدية فهي التي تنفرد بالأصالة والقوة.

حوراء مغيزل - لوحة تشكيلية

هل هذا يحفظ فن الخط ويجعله حاضرا في الذاكرة البصرية والتشكيلية المعاصرة؟

هذا ما نلمسه بوضوح، فالخط العربي كفن في يومنا الحاضر له قوة وانتشار أكثر مما كان قبل عقد مضى.

هل توظفين الخط في مكونات الفن التشكيلي أم توظفين الفن التشكيلي في الخط؟

في نظري كل علم يحصل عليه الفنان يوظفه بشكل ما ليعمل على دعم المجالات الأخرى وخدمتها. فأنا أوظف ثقافتي التشكيلية في اللوحة الخطية وثقافتي الخطية في اللوحة التشكيلية فالعملية تبادلية وربما بنفس المقدار.

ما السر في اختيارك الخط الكوفي القيرواني لتنفيذ بعض لوحاتك الخطية؟

الخط الكوفي بشكل عام يمتلك مرونة كبيرة تؤهله لينصهر في أي قالب، فهو يقبل الامتداد والتشابك والبناء المتراكب بطبيعته ودون كسر للقاعدة. أما الخط الكوفي القيرواني بشكل خاص - نسبة إلى القيروان، أحد الخطوط الكوفية المغربية التي نتجت مع ظهور الإسلام في شمال أفريقيا ووصل إلينا عن طريق مصحف الحاضنة، من آثار الكاتبة «درة» وهي من الوراقين الذين اشتهروا بحسن الخط في بلاط المعز حسب كتاب مصور الخط العربي لناجي زين الدين - فهو خط يمتاز بليونته واستقامة قاعدته كما أنه لا يعتمد على ميزان النقط مما يتيح مساحة أوسع في التعامل معه. وأحرفه مميزة وغير مألوفة لقلة استخدامه في الحاضر. ولكن من الجدير بالذكر أن الأستاذ والخطاط التونسي عامر بن جدو يعمل على إنشاء قواعد محددة وميزان نقطي يحافظ به على جمالية الخط الكوفي القيرواني.

كيف تصفين تجربتك في معرضك الشخصي الأول ”بين الكاف والنون“؟

أكثر ما يميزها هو عدم إمكانية تكرارها بنفس الكيفية. فمعرضي الشخصي الأول كان بمثابة خطوة تعريفية بتجربتي الفنية الجديدة ونقطة توقف هامة للإنصات لقدر كبير من النقد الغني والقراءات الفنية العميقة.

رسمتِ لكل يوم من أيام الأسبوع لوحة.. للسبت لوحة للأحد لوحة.. كيف ابتكرتِ هذه الفكرة؟

كل فكرة وكل حدث أيا تكن بساطته وأيضا كل اسم وكل فعل أيا يكن دليله من الممكن إسقاطه على اللوحة ليترجم إلى ألوان، كتل وفراغ. فعلى سبيل المثال في مجموعتي «إيستبورن» كانت الفتاة زهرة توليب وردية وكان الطفل زهرة من شقائق النعمان ملتفة التويجات قبل شروق الشمس. وفي واقع الأمر لم أعد أذكر كيف بدأتُ فكرة الأيام، ولكني أستطيع الجزم أن لها علاقة بالأدعية المأثورة للأيام. فرؤيتي هي إن كان لكل يوم اسم وعمل فلا بد أن له ماهية، شكل وإحساس يختلف باختلاف وجهة الناظر. ولو أعدت رسم السبت الآن لغيرت مزج ألوانه وترتيب مفرداته.

النخلة في فن حواء إلى مَ ترمز؟

في الحضارات القديمة تعكس النخلة بقدسيتها مدلولات البشر وحالاتهم. هي قرينة الخصوبة وارتبطت بدورة الحياة وتقاليد الزواج والميلاد والموت. وهي في لوحتي كناية عن الإرث الحضاري العميق، الثروة والوطن وهي رمز للإنسان في شموخه وصموده.

حوراء مغيزل - مخطوطة - خطاطة

كيف تبدئين اللوحة؟ هل تتبعين تحضيرات معينة؟

بالطبع أبدأها بالتخطيط وهو في لوحتي نصف العمل. أرسم أبعادا مبسطة أوزع فيها المفردات، أحدد تقابل الألوان ونوعية الخامات. ومع ذلك أترك مجالا للحرية في لوحتي لأسير في نغمها.

نسمع كثيرا كلمة «الجرافيك» ماذا تعني هذه الكلمة في الفن التشكيلي؟

الجرافيك علم واسع ووسيلة جميلة توصل بين الفنان والجمهور بشكل مبسط. حيث ينقل تعابيره وبصماته دون السعي وراء تقنيات تبهر المشاهد. ورغم تمكني منه إلا أني لا أعتبر متخصصة فيه لأوفيه حقه بالتعريف ولكن نستطيع القول بأنه فن الطباعة والحفر بشكل عام. وله عدة أنواع منها الطباعة المنفذة كالشاشة الحريرية والبارزة كالحفر على الخشب والغائرة كالزنك والمستوية كالحجر الجيري.

حدثينا عن التقنيات والأساليب التي استخدمتيها في لوحاتك.

لا تحدني تقنية معينة فكل تقنية مفتاح لأبواب لا محدودة، والحمد لله لدي المقدرة على الاستفادة من كل ما تعلمته من أساتذتي الكرام، فاللوحة بطبيعة الحال نتاج لمزيج من الخبرات التي مر بها الفنان حيث رهافة الحس وليونة اليد وصفاء الفكر أمور لا يستعصي ظهورها في اللوحة.

في موضوع الأدوات في الرسم والخط. كيف تحصلين على الجيد منها؟

لا يوجد قاعدة للجيد من الأدوات ودائما ما تكون التجربة خير برهان، وأنا أحاول الحصول على الأدوات من أي مكان كان وأقيم جودتها بتجربتها. وكل ما حولي قد يتحول إلى أداة جيدة حين تطويعه واستخدامه للغرض الأنسب.

يقولون أن الخط يبنى على أمور منها قوة الأخماس وحبس الأنفاس، يعني قوة اليد وتوقيف التنفس أثناء كتابة الحرف. من واقع تجربتك، هل الرسم يحتاج إلى ذلك؟

التهيؤ للوحة التشكيلية يختلف عن التهيؤ للوحة الخطية وقد يعاكسه بدرجة كبيرة. فكما قلتم في حين أننا نحتاج إلى ضبط للروح والحواس في إنجازنا للوحة الخطية فإننا بالمقابل نعمد إلى إطلاقها - تحريرها - في اللوحة التشكيلية.

حوراء مغيزل - مخطوطة - خطاطة

أنت فنانة متعددة المواهب. كيف تجدين الوقت الكافي للرسم والخط؟

أحيانا أفكر ماذا لو امتد يومنا إلى ثلاثين ساعة... للأسف نحن لا نوجد الوقت ولكن علينا أن نحسن استغلاله وضيق الوقت من الأعذار الغير مقبولة بتاتا في نظر أي أستاذ؛ لذا أحاول قدر الإمكان الابتعاد عن التذرع بالانشغالات؛ فنحن من نصنعها لأنفسنا.

وأحيانا لا مفر من التداخل فعندما ترهقني اللوحة الفنية أريح نفسي ببعض التدريبات الخطية، وعندما أفقد التركيز في المذاكرة أخطف ورقة وأبدأ بتصميم لوحة، وعندما أجد وقتا في العمل أبحث عن موضوع فني لأتعمق في قراءته. ولا أدعي أن التنظيم سهل ولكن في واقع الأمر إذا أحببت شيئا ما ستجد الوقت الكافي له.

كيف ترى الفنانة التشكيلية حواء الثقافة البصرية سواء في الخط أو الرسم؟

الثقافة البصرية من أكثر محفزات الدماغ تأثيرا فهي تمنح العين القدرة على تقييم العمل أثناء إنجازه من تنسيق للكتل وتوزيع للفراغ ومعرفة الجيد والمقبول في فضاء العمل. وكما هو معروف فالجاهل لمجال ما، حتما سيرهقه الإبداع فيه.

ما مدى تأثير مطالعاتك وأسفارك في إنتاجك الفني؟

قد تكون الأسفار محدودة أو المطالعات بسيطة ولكن الحكمة تكمن في سلك الاتجاه الصحيح والأنسب لورود المصدر الأكثر تميزا وغنى. فعندما تهتم بمجال ما ستجد له دائما طرقا لتغذية شغفك.

ما الفرق بين من ينظر الى اللوحات العالمية مثلا في كتاب ومن يتفحصها وجهاً لوجه؟

من وجهة نظري أجد أن الحضور بمواجهة اللوحة المتقنة أمر مهيب. فأنت تبصر اللون بحقيقته، تتبع حركة يد الفنان، مزجه للون وللعجائن، تخمن أي الأدوات استخدم أو كيف كانت طريقة إلصاقه لمفرداته وغيرها من الأمور التي تستطيع تلمسها في اللوحة الحقيقية أما الصورة فتفقد الكثير مما ذكرت خاصة إن طبعت بشكل سيء.

برأيك ماذا نحتاج لتنمية حركة فن الخط العربي في مجتمعنا؟

تعتبر الحركة الخطية زاخرة في عدد من البلدان لإتباعهم نقاط بسيطة لا يصعب تنفيذها من قبل وزارة الثقافة لدينا ومنها استقطاب عدد من أعلام الخط باستضافتهم رسميا لفترات مناسبة لإقامة دورات مكثفة. وأيضا استحداث منحات دراسية لابتعاث الخطاطين للخارج، فعدد الخطاطين الحاصلين على إجازة محدود جدا. وأرى أيضا أن إنشاء جدول ثابت من قبل المسؤولين يشمل جميع المعارض التي تزخر بها منطقتنا قد يمكن الخطاط من الاستعداد بالشكل الأنسب.

كلمة لوالدة الفنانة التشكيلية حواء المغيزل

”كانت حواء منذ طفولتها فنانة تحب الرسم وكنت أحب أن أشجعها، فواجبنا كآباء أن ندعمهم ونقدم لهم الأفضل. أذكر أنها كانت ترسم على الورق وتعرضه علينا. وأنا كنت أطرز الزخارف على المفارش وأخيط... والخياطة فن. هي مميزة منذ حملي بها وكنا قد قررنا أن نسميها حواء إن كانت بنتا... وحواء اسم على مسمى“.