آخر تحديث: 27 / 11 / 2020م - 7:11 م

الدالوة.. 3000 معزي في ختام العزاء.. و4000 متطوع محترف

جهينة الإخبارية نداء ال سيف - القطيف
اقرأ أيضاً
جانب من العزاء في اليوم الختامي

شارك أكثر من 3000 معزي في الليلة الختامية بالمخيم الرجالي الذي يستقبل الوفود والمعزين لأهالي شهداء الدالوة بالاحساء والذين سقطوا نتيجة جريمة نفذتها مجموعة تكفيرية.

واحتشدت الوفود من مختلف مناطق المملكة ومن دول الخليج العربي، بالإضافة إلى عشرات المواكب التي كان لها حضورها الملفت.

وقال الشيخ حبيب المطاوعه في كلمته التي ألقاها نيابة عن أسر الشهداء في الدالوة والمنصورة: أن جمرة الحزن التي اشتعلت في قلوبنا جراء هذه العملية الإرهابية التي سقط فيها فلذات أكبادنا، لن تكسر فينا إيماننا ولا أخوتنا ولا لحمتنا الوطنية.

وأضاف: أن الله أبى إلا أن يقلب حسابات الإرهابيين لنعود أكثر إلتحاما وتآخياً وتآزراً، فها هي الوفود الكثيرة من مختلف مناطق المملكة ومدنها وقراها ومن دول الخليج والوطن العربي، ومن كل الأطياف المذهبية والقبائلية؛ لتكون بلدتنا الصغيرة «قبلة وطنية».

وأثنى الشيخ  المطاوعة في كلمته على كل من واسى واستنكر الفعل «الشائن» موجها شكره لخادم الحرمين الشريفين وولي عهده وولي وليه، ولوزير الداخلية الأمير محمد بن نايف والذي زارهم معزيا ومؤكدا لهم أن الجناة ستقتص منهم يد العدالة.

من جهته، أوضح رئيس اللجنة والمتحدث باسمها جاسم المشرف أن القتلة من أصحاب خلايا الشبكة الإرهابية أرداوا بجريمتهم الفناء لنا، لكنهم وهبونا الحياة، بقوة تألفنا وتأزرنا وتماسكنا، مشددا على أن الفاعلين لهذه الجريمة شرذمة بعيدة عن الإسلام ومبادئه ومقاصده.

وأكد في الملتقى الذي احتشد بمتوشحي السواد إلى أن دماء الشهداء لن تذهب هدراً، وكونها أمانة لا يسمح بالمتاجرة بها.

وأشاد  المشرف في كلمته على الكوادر التي أثبتت قدرتها الاحترافية على إدارة الأزمات والتعاطي مع المشيعين والذي بلغ عددهم ربع مليون مشيع تقريبا.

وأفاد المشرف أن الكودار الذين يقدر عددهم ب «4000» متطوع، توزعوا في إثني عشرة لجنة، منوِّها إلى أن مختلف قطاعات الدولة شهدت لهم بالنظامية والمسئولية.

الجدير بالذكر أن اللجنة المنظمة كانت قد خصصت مخيمان للتعزية للنساء والرجال وفيهما يتم استقبال الوفود والأهالي وإقامة مراسيم العزاء.

التعقيبات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليقات 6
1
ام احمد
[ العواميه ]: 11 / 11 / 2014م - 8:21 م
الله يرحم شهداء الدالوه ويصبر اهاليهم وينتقم من اسس ومول الفكر الضال
2
فتحي ال شيف
[ القلعة - القطيف ]: 12 / 11 / 2014م - 2:42 ص
اي عرساً لشهيد زف في الدالوه
آه يا ليتنا كنا معكم فنفوزاوالله فوزاً عظيما
عظم الله أجورنا وأجوركم
وأنا لله وأنا إليه راجعون
الحمدلله ثم الحمدلله أنه مانزل بنا أنه بعين الله
3
محمد السلمان
[ صفوى ]: 12 / 11 / 2014م - 9:15 م
الله يتغمد الشهداء بواسع رحمته
ويسكنهم مع محمد وآل محمد

وان يلهم أهلهم الصبر والسلوان

وان يكشف من قاموا بهذا الفعل المشين
وجميع من ورائهم بحق محمد وآل محمد
4
ابن القطيف
[ القطيف ]: 12 / 11 / 2014م - 11:47 م
الله يرحمهم برحمته ويسكنه الفسيح من جنته ويلهم اهلهم الصبر والسلوان وهنيئا لهم الشهادة وهذه الدماء التي لبت نداء أبي الشهداء المولى الحسين وانا لله وانا اليه راجعون والله ينتقم من هؤلاء التكفرين ويحفظ بلادنا من شرورهم
5
Abdullah
[ tabuk ]: 14 / 11 / 2014م - 7:36 م
نرفع اسمى ايات التهاني والتبريكات الى ذوي الشهداء وان يحشر الشهداء مع انصار الحسين ع
وان هذه الدرجة لا ينالها الا ذو حظ عظيم لهنيئا لكم احبتي ولا يسعني ان اقول ياليتني كنت معكم فأفوز فوزا عظيما
6
درة الزهراء
16 / 11 / 2014م - 9:04 م
كل ام يحترق قلبها على اولادها
الا الأم اللي استشهد اولادها مع الإمام الحسين .. وين أم البنين اللي قدمت اولادها فدوة للحسين
هنيئا للقواسم هذه الشهادة
وهنيئا للأمهات والآباء بشفعاء لهم عند الله لترتبيتهم لهؤلاء الحسينيون
إن استشهد اولادي في طريق الحسين سأزفهم عرساناً كعرس القاسم ولا بكاء عليهم ولا حزن وهم عند سيذةد شباب الجنة وعند جدتهم الزهراء سلام الله عليها
آه فازوا ورب الكعبة فازوا
يا ليتنا كنا معكم فنفوز فوزاً عظيما