آخر تحديث: 22 / 11 / 2019م - 6:43 م  بتوقيت مكة المكرمة

إحالة سبع طالبات من الجامعة العربية المفتوحة للشرطة

جهينة الإخبارية

احالت الجامعة العربية المفتوحة سبع طالبات من بين مئات الطالبات اتهمن بالتجمع في وقت سابق أمام الجامعة بالدمام احتجاجا على أوضاع الاختبارات وارتفاع نسب الرسوب ووضع المبنى المتهالك وعدم وجود مخارج طورائ للمبنى وصرامة القوانين الإدارية - بحسب الطالبات -.

وتفأجن الطالبات بأستدعائهن من قبل الشرطة واخد التعهدات عليهن، مشيرات الى ان عدد من الطالبات طالبن بتشكيل لجنة للتحقيق فيما يجري في الجامعة، لافتين الى ان تحويل بعض الطالبات للشرطة امر مستغرب.

واكدت احدى الطالبات ان الطالبات استنفدن جميع الحلول وقررن التعبير عن أنفسهن ولفت النظر لمطالباتهن بطريقتهن الخاصة، موضحة الى اعتراضهم علي الأساليب المطبقة حديثاً واصفين ما تمارسه الجامعة بتهديد لمستقبلهم وإقصاء للبعض منهم.

واشارت طالبة الى ان العديد من أسئلة الإختبارات تأتي من خارج المنهج المقرر، وعندما يتم اكتشاف الخطاء يحذف السؤال ويقوم الاستاذ بتوزيع درجات السؤال الملغي على باقي الأسئلة مما يشكل ظلما لنا.

ولفت احدى الطالبات للزميل جعفر الصفارفي صحيفة اليوم: الى ترد المبنى والحمامات وعدم الصيانة للتكيف منوهة الى رفع الرسوم بالإضافة الى تأخر وصول الكتب.

وبينت طالبة الى أن المماطلة وصعوبة الأسئلة هي السمة السائدة في الجامعة رغم توسلنا بتغير أسلوب الأسئلة إلا إن كل ذلك يواجهه بالرفض.

وتذمرت احدى الخريجات من عدم إصدار وثائق التخرج التعليمية لعدد من الخريجات، مشيرة الى انهم أمضوا على تخرجهم أكثر من عدة أشهر وقد تصل إلى كم أكثر من ذلك حتى الآن لم يروها مطالبة بتدخل التعليم العالي لحل الإشكالية ووقف الوعود المزيفة الطويلة الأجل.

وقالت أحدى الطالبات الخريجات في كل مرة يخرجوا لنا بعذر منها انه أن هنا أخطاء في بيانات بعض الطالبات الخريجات ويجب تعديلها فنحن مالنا ذنب بهذا الأمر كله فنحن قدمنا قبل تخرجنا أسمائنا حسب جواز السفر وبطاقة العائلة أو الهوية الوطنية.

وقالت طالبة خريجة مع نهاية الفصل الدراسي الماضي لقد أحرقت علينا الجامعة فرحة تخرجنا التي كنا نحلم فيها منذ بداية التحقنا بالجامعة وهدرت تعبنا التي عشناه في فترة الدراسة من المذاكرة الاختبارات.

وحاولت «اليوم» الاتصال على مدير الجامعة العربية المفتوحة الا انها لم تتلقى اي رد وكذلك مدير الجامعة في فرع المنطقة الشرقية، كما حاولت الاتصال بالمتحدث الاعلامي لشرطة المنطقة الشرقية بالانابة النقيب محمد شهار الشهري الى ان كل محاولتها فشلت.