آخر تحديث: 26 / 2 / 2017م - 10:47 ص  بتوقيت مكة المكرمة

الأخصائي الناصر يثقف الآباء عن أهم مشاكل أبنائهم في فترة المراهقة

جهينة الإخبارية هيفاء السادة - القطيف

ثقف الأخصائي النفسي الأول حسين آل ناصر 70 شخصًا من أولياء الأمور وذلك خلال المحاضرة التي حملت عنوان «فن التعامل مع المراهقين».

وتحدث خلال المحاضرة المجانية التي أقيمت مساء الاثنين عن عدة محاور منها «مفهوم مرحلة المراهقة، التغيرات الجسمية، التغيرات العقلية، التغيرات الانفعالية، التغيرات الاجتماعية، التغيرات الجنسية، حاجات المراهقة، مشكلات المراهقة، استثمار المراهقة، والمراهقة والحب».

وأشار إلى أهم حاجات المراهقة التي تندرج تحت «الحاجة إلى الأمن، الحاجة إلى الحب والقبول والانتماء، الحاجة إلى تقدير الذات، الحاجة إلى الإشباع الجنسي، الحاجة إلى الأصدقاء، والحاجة للهوية».

وأكد على أهمية أن تكون العلاقة بين المراهق ووالديه علاقة طيبة قائمة على الحنان، مشددًا على ضرورة تقديم نموذج شخصي واجتماعي للمراهق «نفس الجنس»، وعمل الرؤية الموضوعية مع تضييق الاختيارات من أجل كسب شعور ثابت للهوية.

ونوه الأخصائي آل ناصر إلى مشكلة التدخين والمخدرات، ناصحاً بالتوعية وإلى معرفة العوامل المؤدية للتدخين، للمخدرات.

ونصح المراهق بعدة أمور منها اختيار الوقت المناسب للتحدث مع الوالدين، وإلى ضرورة الاحترام، وفهم وجهات النظر وخفض الصوت.

ووجه للوالدين عدة ملاحظات قال فيها «لا تعطي نصائح مباشرة فقط ولكن شاركه الرأي واتركه يخطأ، أنت تملك خبرة ومال وسلطة وهو يملك خبرة بسيطة»، لافتاً إلى أن الحوار يوصل إلى حل وسط عادة.

وبين في حديثه ماهية قلق الامتحان، والتعامل معه، وأثر وسائل التواصل الاجتماعي، وكيفية التعامل معها، وكيف تستثمر المراهقة بإيجابية، والمراهقة والحب، مستردفًا في الحديث حول أبرز مشكلات حب المراهقين، وكيفية التعامل مع الحب في المراهقة.