آخر تحديث: 24 / 11 / 2017م - 8:29 ص  بتوقيت مكة المكرمة

هل تقبل التحدي؟

عبدالواحد محمد المطر * صحيفة مال

حلم النجاح والثراء يمر علينا جميعا «وان بدرجات متفاوتة» لكن الواقع يخبرنا أن القليل يصل الى درجة المستوى العالمي والقدرة على وضع بصمة خاصة. فالتجارة تعتمد في الاساس على تقديم خدمة للمستهلك بمقابل ولكثرة المنافسة كلما كانت الفكرة جديدة ويحتاجها الناس في نفس الوقت زادت الفرص للنجاح لانعدام المنافسة «على الأقل في البداية».

شاهدت مؤخرا فلم المؤسس «The Founder» الذي دفعني لكتابة هذا المقال رغبة في مناقشة الافكار التي يناقشها والتي أجد العديد منها مفيد جدا لأكثرنا. سأعرض لكم بعض التحديات والحلول التي ذكرت في سياق العرض والعبرة في النهاية لما وصل اليه:

الفكرة والمغامرة:

النجاج في الاعمال يحتاج خوض المغامرة والاستفادة من تجارب الاخرين. قام الأخوين ريتشارد وموريس مكدونالدز بتأسيس مطعم مكدونالدز سنة 1948 بعد عدة تجارب لم يكتب لها النجاح. استطاع الأخوين تقديم وجبات برغر بسعر منافسة ومقاييس ثابتة وتوسعوا في نشاطهم بعدد محدود من الفروع.

راي كروك في المقابل كان يعاني في عمله كموزع لخلاطات المشروبات حتى صادف مطعم مكدونالدز خلال إحدى زياراته للعملاء سنة 1954 وأعجب بفكرتهم ونظام عملهم لدرجة اتخاذ قرار بإقناعهم للدخول معهم في شراكة ليتوسعوا في أعمالهم لتغطي كامل الولايات المتحدة.

كيف نجح مكدونالدز؟

مشكلة الانتظار حتى 30 دقيقة كانت مزعجة للزبائن والتي استدعت توظيف موظفين اضافيين للخدمة بدون فائدة كبيرة مع زيادة التكاليف وبالتالي سعر المنتج والجودة.

الحل: استغلال المكان ووضع المقاييس المحددة الثابتة للمنتج باستخدام طريقة خط الانتاج. كل همبرغر نسخة من الاخر ويطبق نفس الشي في كل الفروع. عند التجربة وجد الأخوين أن الأمر ليس سهل التطبيق ولايجاد حل عملي وضعوا تصاميم المطعم بالقياس الطبيعي على ملعب التنس وأحضروا كامل موظفي الفرع للتجربة الافتراضية وقاموا باعادة التصميم حتى الوصول للشكل المثالي والوصول الى استغلال كامل المساحة والجهد.

استغلال الفرصة والنظرة المستقبلية:

التوسع في الأعمال يعني ضعف الرقابة وانخاض مستوى الجودة.

الحل: شراكة «عن طريق الفرانشايز». قام الأخوين مكدونالدز وراي كروك بتوثيق الاتفاق والتفاهم على مستوى الجودة مع الرقابة المستمرة وقبل كروك كل الشروط المفروضة من الملاك للدخول في اللعبة.

اهم المميزات:

• فكر منفتح ومتحمس للعمل وإيجاد الحلول

• صاحب الشركة والمدراء التنفيذيين يعملون في المكان نفسه ويراقبون مباشرة وحتى ينظفون الارض ويساعدون في الشوي.

• يوفرالاستفادة من الدماء الجديدة وضخ رأس مال جديد

• تقديم منتجات جديدة، مثال عرضت صاحبة أحد الفروع فكرة تقديم ميلك شيك بدلا من الايسكريم مما ساعد على توفيرالمكان وتكلفة التخزين.

عقبات في الطريق: تنبه صاحب فكرة الفرانشايز الى ان العمولة كانت صغيرة «1,4٪‏»، ولذا كان الحل:

• استفاد من الثغرات

• تملك مواقع الفروع بدلا من الاعتماد على عمولة الفرنشايز

• فرض موقف إعادة التفاوض

• موافقة الاتفاق المبدئي كانت لضمان الدخول في اللعبة

التوسع يحتاج رأس مال وإدارة معقدة

الحل:

• الاقتراض واستخدام اموال الاخرين

• ابقاء العلاقات جيدة مع اللاعبين الكبار وتوسيع نطاقها

• أستقطاب الموهوبين ممن ترى فيهم القدرة على تقديم الأفكار الجديدة وإدارة العمليات

خطر المنافسة: الزمن يعني التغير والتطور، بإختصار ان لم تفعل ستتأخر ويأخذ الراية شخص آخر:

• تعلم تقبل الخسارة والبدء من جديد

• غير قواعد اللعبة

• التسويق وجعل المكان محبب للعملاء والموظفين «عائلة واحدة»

• صور المكان وديكوره يتناغم في الجو العام في البلاد

تقليد الاعمال والمطاعم سيكون موجود دائما. السعر سيكون ارخص، الطعم افضل لكن يبقى شي مهم يبقي ولاء العميل «الثقة مستوى وسعر ماتشتريه في اي مكان حول العالم». من مطعم بسيط في كاليفورنيا يقدم برغر رخيص وسريع الى امبراطورية أصبحت تمثل نظام الحياة في امريكا. ليس المهم ان تكون صاحب الفكرة، المهم ماذا تفعل كي تطورها؟ وكيف تستطيع جعل نفسك شريك؟

في النهاية اعرض لكم إحصائيات عن مكدونالدز حول العالم:

• يفتتح فرع جديد في مكان ما حول العالم كل 4 ساعات

• أكثر منتجات مبيعا هي البطاطا المقلية «بالمناسبة لم تكن ضمن قائمة الطعام في مكدونالدز في بداياته»

• سلطة مكدونالدز تمثل 2 - 3 % فقط من المبيعات

• حصل أكثر من 80 الف طالب على درجة البكالريوس فيتخصص «علم البرغر» من جامعة مكدونالدز للبرغر

• أكبر سوق خارج الولايات المتحدة يوجد في اليابان «3 الاف فرع»

• يقدم ماكدونالدز الوجبات لأكثر من 68 مليون شخص يوميا «أكثر من ضعف عدد سكان دول مجلس التعاون مجتمعين»

• سياسة مكدونالدز أن لايفتح أي فرع الا اذا كان مجديا اقتصاديا، يأخذه العديد كمؤشر على مستوى دخل المنطقة

• يحتاج الفرد العادي للمشي 7 ساعلت لحرق وجبة مكدونادز سوبر سايز

• قدم مكدونادز ساندويش بيغ ماك في عام 1968 وحقق نجاحا كبيرا حول العالم لدرجة اختراع «مؤشر بيغ ماك» لقياس التضخم والقيمة الشرائية للافراد حول العالم

• نسى شخص امريكي برغر مكدونالدز داخل جيب الجاكيت سنة 1999. عندما وجدها بعد 14 سنة، كانت بالكاد تبدو عليها آثار التحلل

• أكبر موزع للألعاب حول العالم هو مكدونالدز ب 1,4 مليار لعبة سنويا

• واحد من كل 8 مواطنين امريكيين سبق له العمل في مكدونادز

الفلم يستحق المشاهدة وفيه الكثير من الأفكار التي يستطيع الفرد الاستفادة منها. لم أقصد في المقال الترويج لـ ماكدونالدز ولا تقييم مستوى جودة مأكولاته ولكن قصة وصوله الى هذا المستوى من الأرباح والانتشار جديرة بالتفكر.

بدأ راي كروك مغامرته مع الأخوين مكدونادز بعد أن تعدى عمره الخمسين وصنفته مجلة تايم ضمن أهم 100 شخصية في القرن العشرين.

اخيرا، هل تقبل التحدي؟