آخر تحديث: 22 / 11 / 2017م - 12:15 م  بتوقيت مكة المكرمة

عائلة البشراوي تنتقد تعاطي بعض الصحف مع عملية إختطاف ”علي“

جهينة الإخبارية

انتقدت عائلة البشراوي طريقة عدد من وسائل الاعلام في التعاطي مع حادثة اختطاف أبنها المواطن السعودي ”علي“ في لبنان، مشيرة الى بعض الصحف قامت بنسخ قصص من خيالها بعيدة عن الواقع ودون الرجوع للعائلة للحصول على المعلومات الدقيقة.

وأكدت لـ"جهينة الإخبارية"، ان نشر بعض المعلومات المغلوطة سبب إزعاجا كبيرا لجميع أفراد الاسرة، مبينا، ان نشر المعلومات غير الدقيقة دفعت الاسرة للامتناع عن التعاطي مع بعض وسائل الاعلام.

ودعت العائلة الجهات الخاطفة سرعة إطلاق سراح أبنهم، معتبرة احتجاز حرية الانسان امر مفروض وغير مقبول على الاطلاق.

واشارت الى انهم في تواصل مستمر مع سفارة خادم الحرمين الشريفين في بيروت للوقوف على اخر المستجدات.

ولفتت الى انها اجرت اتصالا اليوم «الاثنين» مع السفارة للوقوف على الجهود المبذولة لفك لغز اختطاف شقيقه منذ مساء الخميس الماضي.

وبينت، ان السفارة تتحرك بالتنسيق مع الاجهزة اللبنانية للإمساك بأحد خيوط القضية، من اجل القبض على الجناة وإنزال الجزاء العادل.

وذكرت، ان زوجة شقيقه في تواصل مع الاجهزة الامنية لأخذ أقوالها منذ مساء الخميس الماضي، مضيفا، ان الحالة النفسية لزوجة أخيه صعبة للغاية، نتيجة الغموض الذي يكتنف مصير ”علي“ منذ 4 ايام.

في المقابل، أعلنت السفارة السعودية في لبنان أنها تتابع القضية، وتواصلت مع السلطات الأمنية على أعلى المستويات للإفراج عن المواطن المخطوف دون قيد أو شرط في أقرب فرصة ممكنة.

وكان وزير الداخلية والبلديات اللبناني، نهاد المشنوق، قال الجمعة الماضية: إنه "يتابع حادثة اختفاء مواطن سعودي في منطقة جبل لبنان"، في الوقت الذي رجحت أنباء نقلتها وسائل إعلام تعرضه للاختطاف.

وعلى إثر ذلك، نفذت وحدات من الجيش اللبناني، السبت الماضي، مداهمات في منطقة البقاع، في حين ذكرت مصادر أن المداهمات ذات صلة بجهود السلطات للإفراج عن المواطن السعودي المختطف.

وتناقلت وسائل إعلام محلية سعودية، صورة، ذكرت فيها أنها الصورة الأولى للمواطن المختطف، فيما لم يتسن التثبت من صحة ذلك.

تفاصيل الاختطاف

واختطف السعودي، علي الشبراوي «32 عامًا»، من أمام منزله في منطقة "جوار أدما" الخميس الماضي، في لبنان، وذلك بعد استدراجه من قبل مجهولين.

وتلقت زوجته لاحقًا اتصالًا من خاطفيه، يطلبون فيه فدية بقيمة مليون دولار، ارتفعت إلى مليون ونصف المليون دولار، لتتصل الزوجة بأهله في المملكة، وتبلغهم عن عملية الاختطاف، بحسب تقارير إعلامية.

التعقيبات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليقات 2
1
راكان
[ القطيف ]: 13 / 11 / 2017م - 10:04 م
الله يفرج عنك في القريب العاجل
2
أبو محمد
13 / 11 / 2017م - 10:16 م
*مرفوض (تعديل)