آخر تحديث: 18 / 8 / 2019م - 2:05 م  بتوقيت مكة المكرمة

طلاب القطيف يستحوذون على نصف نتائج مسابقة القرآن الكريم بالشرقية

جهينة الإخبارية محمد آل عبد الباقي - القطيف

استحوذ طلاب مدارس قطاع القطيف على 60 % من نتائج تصفيات «مسابقة وزارة التعليم للقرآن الكريم الثانية والأربعين للعام الدراسي الحالي على مستوى المنطقة الشرقية»، والتي اختتمت فعالياتها يوم الثلاثاء بمبنى بيت الطالب بالدمام.

وأعلن مركز التميز بالإدارة العامة للتعليم بالمنطقة الشرقية نتائجها يوم الجمعة، حيث تضمن مسار حفظ القرآن الكريم في هذه التصفيات على خمسة متأهلين يمثلون الأفرع الخمسة للطلاب والطالبات، وفق الآتي:

1 _ المركز الأول للطالب محمد بن هاشم بن علوي الشرفاء من مدرسة دار العلوم الثانوية بصفوى بقطاع القطيف في الفرع الأول _ حفظ القرآن الكريم كاملاً.

2 _ المركز الأول للطالب علي بن خضر بن علي الغاشي من مدرسة دار العلوم الثانوية بصفوى بقطاع القطيف في الفرع الثاني _ حفظ عشرين جزءاً.

3 _ المركز الأول للطالب عبد الوهاب بن عامر بن عيسى اللهو من مدرسة الدوري الثانوية بقطاع غربي الدمام في الفرع الثالث _ حفظ خمسة عشر جزءاً.

4_ المركز الأول للطالب عبد الله بن رامي بن هاشم السادة من مدرسة الظهران الأهلية الثانوية بقطاع الظهران في الفرع الرابع_ حفظ عشرة أجزاء.

5 _ المركز الأول للطالب سجاد بن محمد بن صالح المادح من مدرسة صفوى المتوسطة بصفوى بقطاع القطيف في الفرع الخامس _ حفظ خمسة أجزاء.

ورافق الطلاب المشاركين من قطاع القطيف المشرف العام على جمعية تراتيل الفجر القرآنية بصفوى حسين آل إبراهيم، وأشرف على تعليمهم معلم اللغة العربية بمدرسة صفوان بن أمية الابتدائية بصفوى سلمان آل داوود، ومعلم اللغة العربية بمدرسة القبلتين الثانوية بالتوبي ثابت آل كاظم، والمرشد الطلابي بمدرسة علي بن أبي طالب الابتدائية بصفوى كاظم آل أسعد.

يذكر أن الطالب محمد بن علي آل إبراهيم من مدرسة ضرار بن الأزور الابتدائية بصفوى، قد شارك في التصفيات النهائية لمسابقة «تدبر» الوزارية للعام الدراسي 1434 هـ / 1435 هـ في دورتها السابعة والثلاثين على مستوى المناطق بمنطقة نجران، بمشاركة إحدى عشرة منطقة، وحقق المركز الثالث، ليتأهل على مستوى مدارس المملكة للتصفيات الختامية في مكة المكرمة، ليحقق المركز الثامن. بينما شارك الطالب عبد الله بن رامي بن هاشم السادة في الدورة التاسعة والثلاثين من هذه المسابقة، ليحقق المركز الخامس على مستوى المملكة، خلال التصفيات الختامية المقامة في مكة المكرمة في العام الدراسي 1436 هـ / 1437 هـ.

بدوره، هنأ المدير العام للتعليم بالمنطقة الشرقية الدكتور ناصر الشلعان الطلبة المتأهلين في هذه المسابقة، واصفاً إياهم بأنهم شاركوا بهمة عالية، وعطاء متميز.

وقدم شكره وتقديره لكل من أسهم في إنجاح هذه المسابقة على مستوى المنطقة الشرقية، مشيداً بفرق العمل، ولجان التحكيم، ومديري ومديرات مكاتب التعليم، ومنسقي ومنسقات التميز بالمدارس.