آخر تحديث: 13 / 12 / 2019م - 12:04 م  بتوقيت مكة المكرمة

سلسلة: ورقة عمل اجتماعية مفتوحة

أنواع الشخصيات التي تحيط بنا ”6“

أمير الصالح

بينما كان ابني هاشم ذو الاثنى عشر عام يُقلب في محطة Netflix التلفزيونية التجارية، بحثا عن فيلم ليشاهده، استدار بوجهه نحوي وسأل قائلا: بابا، كم عدد تصنيفات الافلام؟

فقلت له: تقريبا بعدد تصنيفات الشخصيات البشرية وميولها وسماتها وطباعها. فكل صنف من الافلام له جمهوره ومشاهديه ومتابعيه.

فرد هاشم قائلا: بابا هل لك ان تُحدثني عن اصناف الشخصيات البشرية.

فقلت له: لك ان تتخيل بان هناك اكثر من 40 تعريفا للشخصية ولك ان تعلم بانه طبقا لعلم النفس الحديث فان هناك عدة انواع للشخصية ولكل منها صفات وخصائص وطباع وميول وردود افعال وافرازات متعددة ومؤثرة.

الشخصيات:

الانطوائية / القهرية/ السيكوباتية / الاضطهادية / الهستيرية / النرجسية / شبه الانفصامية وفي مجملها هي شخصيات عدائية وقد يؤذي صاحبها الاخرين ويخلق ضحايا لسلوكه بدرجات مختلفة. ولا يليق بتلكم الانواع من الشخصيات ان تكون في مراكز قيادية اجتماعية او في داخل الشركات. ومن الجيد بذل الجهد للتنبيه من خطر تلكم الانواع والاصناف من الشخصيات لاسيما السيكوباتي. الشخص السيكوباتي هو المفتقر لاي نوع من الرحمة ومحتضن كل انواع الشر في الارض؛ وصاحبها وان ظهر لك انه سمح الوجه او جميل الهيئة الا انه لا قلب ولا مشاعر ولا عواطف له بل البعض من انواع السيكوباتيك يتلذذ في ايقاع الاذى بغيره جسديا ونفسيا وماليا. التعامل بحذر وفطنة ودقة لتقليل التلوث بتلكم الانواع من الشخصيات امر يستحق بذل الجهد والتحصين منه والسعي الجاد لحجزها صحيا او اجتماعيا ومعالجتها ان امكن.

وهناك انواع لشخصيات اخرى: المتحاشية / الانهزامية / الاعتمادية/ السلبية العدوانية / الوسواسية / السفسطائية / الاكتئابية / الحدية وهي شخصيات بالمجمل تخلق اثباطات وتوتر وتدحدر في العلاقات الداخلية للمجتمع ولا يليق بها ان تكون في مراكز قيادية او شبه قيادية. من الجيد بذل النصيحة لها لتغيير سلوك اصحابها فان استجابوا والا الاحتراز من التلوث بها امر يستحق الجهد والتحصين منه.

وهناك شخصيات اخرى ومنها: الانبساطية / الايجابية / المتزنة وعي شخصيات في مجمل خصائصها تزيد من منسوب الثقة وتوطينها بين جنبات ابناء المجتمع الواحد.

ساتدارس معك يابُني صفات الشخصية الايجابية والمتزنة لما لها من اثر جميل. من اهم صفات الشخصية الايجابية والشخصية المتزنة انهما يتبنان المواقف الايجابية والذكاء الاجتماعي والعاطفي والحماس المتزن وايجاد الحلول العملية وابرام القرارات بعقلانية وحسن الاصغاء للاخرين. وعند النقاش يناقشون باساليب مهذبة ومقبولة ويرون انفسهم بخير والاخرين الى خير والصبر لبلوغ الاهداف واستثمار الوقت وباقي الموارد بفطنة وجميل التواضع. هؤلاء يستحقون التبجيل والجلوس عندهم والتدارس لافكارهم.

من الجيد ان يلتف الانسان حول الشخصيات الايجابية والشخصيات المتزنة لما لها من تاثير جميل على نفسية وانتاجية الانسان. وفي عمر المراهقين عليهم الابتعاد كل البعد عن الشخصية السفطائية والشخصية الحدية والشخصيات السلبية العدوانية لانها شخصيات مشاكسة وجدلية ويتكلم اصحابها فقط من اجل الكلام ولا يهمها الوصول للحقيقة. بُني انت الان تشاهد تلكم الشخصيات في الافلام ولاحقا ستعيشها في الواقع فاحرص كل الحرص على بناء نفسك البناء الجميل. فانت اليوم فرد وغدا اسرة وتاثرك وتاثيرك يمتد.