آخر تحديث: 20 / 11 / 2019م - 6:35 م  بتوقيت مكة المكرمة

«قصة ميلاد» في رصيد نادي الأحساء الأدبي

جهينة الإخبارية زهير الغزال - الأحساء

نفذ ركن الأديب الصغير التابع للنادي الأدبي بالأحساء فعالية بعنوان «قصة ميلاد» قدمتها المدربة ضحى المبارك.

وتهدف إلى غرس قيم خلقية في نفوس الأطفال وأنموذج «من كان خلقه القرآن» تطرقت بأسلوب قصصي شيق وأسئلة مثيرة لتفكير الأطفال.

وشارك الأطفال في مناخ يسوده المتعة والحماس وتعزيز مواهب الأطفال وقدرتهم على التعبير عن تجاربهم بطلاقة والوقوف أمام الجمهور.

وتضمنت الفعالية السرد القصصي والمسابقات والألعاب والإنشاد بصوت جماعي، كما شاركن بعض الأمهات في طرح قيم مختلفة.

وأشارت مشرفة النادي مها النصار أن ركن الأديب الصغير هو واحة للنماء الفكري والثقافي ويرحب بالمقترحات والمشاركات.

وأكدت أن تلاقح العقول هو من يثري بالمحتوى المناسب للفئات العمرية خصوصا أن جيل الأطفال اليوم ينم عن بوادر مستقبلية تبشر بخير.

وفي ختام الفعالية قامت الزائرات بجولة على أركان النادي وعبرت المرشدة السياحية سميرة باوزير عن إعجابها بجمال مستوى هذا الصرح الأدبي الذي يحضى به نادي الأحساء الأدبي.

وأكدت على أهمية مخرجات الفعاليات الخاصة بالأطفال.