آخر تحديث: 4 / 6 / 2020م - 7:52 م  بتوقيت مكة المكرمة

لقيادة آمنة استخدم إشارة السيارة

عباس سالم

نتناول في هذا المقال ظاهرة عدم استعمال إشارة السيارة عند الكثير من السائقين من الجنسين أثناء القيادة، والتي أصبحت كأنها عادة قديمة واستخدامها يعد تخلفاً عند بعض السائقين.

قبل أن تضع مفتاح تشغيل السيارة في مكانه لبدء التشغيل عليك أن تعرف أن القيادة واحدة من أهم المهارات المفيدة في وقتنا الحاضر، وقبل البدء في القيادة عليك أن تعرف بأن القيادة امتياز وليست حقًا، وعليك أن تتعلم كيف تكون قائدًا مسؤولًا قبل أن تسير بسيارتك على الطريق، وقد تشعر أن قوانين القيادة وتعليماتها مربكة، ولكن إذا اتبعتها واحدًا بواحدٍ ستصبح قائدًا محترفًا في وقتٍ قصير.

الإشارة الضوئية في السيارة وضعت كلغة مخاطبة مع السائقين الآخرين أثناء قيادة السيارة، ولذلك يجب استعمالها عند الدخول والخروج من وإلى الشوارع الرئيسية والفرعية لتحديد اتجاه المركبة، وحتى يعرف من هو خلفك وأمامك من السائقين بأنك سوف تقوم بهذا الاتجاه أو ذاك، وهي واحدة من أهم التزامات القيادة الآمنة على الطريق، فاحرص دائمًا على استخدامها وإخبار السائقين من حولك بما تنوي فعله، وهو ما يمكنك تنفيذه ببساطة اعتمادًا على الإشارات الضوئية المتوفرة في سيارتك.

استخدم إشارة السيارة بشكلٍ مناسب عندما تريد تغيير مسارك وعندما تريد الانعطاف يمينًا أو يساراً، وتذكر أن قائد السيارة التي خلفك لا يمكنه قراءة ما تريد أن تفعله وأنت تقود سيارتك إلا عندما تحدثه بلغة الإشارة، ولا يعرف من يقود السيارة التي خلفك الاتجاه الذي ستتخذه إلا إذا أشرت له بذلك، ويجب أن تشير لمن خلفك أو أمامك عندما تصبح على بُعد مسافة 100 متر من نقطة انعطافك «يسار أو يمين»، وتأكد أن تشير للآخرين قبل 5 أو 10 ثوانِ عندما تريد الخروج من مسارك إلى آخر.

قبل أن تمارس قيادة السيارة من المهم أن تكون على علمٍ بقواعد القيادة واحتياطات السلامة الأساسية التي يجب عليك اتخاذها لتكون قائدًا مسؤولًا، ومن المستحسن وبشدة أن تتعلم القواعد الأساسية لقيادة السيارة قبل أن تجلس خلف عجلة القيادة، ومن أهم القواعد الأساسية واحتياطات الأمن والسلامة أثناء قيادة السيارة على الطريق التي يجب على الجميع أن يعرفها هي: استخدام إشارة السيارة عندما نريد الخروج من المسار أثناء القيادة والانعطاف يميناً أو يساراً، كذلك التوقف لعابري الطريق «المشاة» والالتزام بإشارات المرور والبقاء ضمن السرعة المحددة وترك مسافة كافية بينك وبين السيارة التي أمامك وارتداء حزام الأمان ولا تتحدث في الجوال أو ترسل رسائل نصية أثناء القيادة.

إن استخدام إشارة السيارة تخبر الكثير عن قائد المركبة ففي حال استخدامها يعني: أن قائد السيارة يحترم الآخرين فهو «محترم»، وان قائد السيارة يفكر مسبقاً ويعرف إلى أين هو ذاهب ويخبر الآخرين بالإشارة فهو «ماهر»، وأن قائد السيارة يحب تطبيق النظام فهو «منظم» ويحب النظام ويتمنى من السائقين الآخرين استخدام الإشارة دائماً لإخبار الآخرين ماذا يريد أن يفعل.

ما نراه اليوم أثناء قيادتنا للسيارة على الطريق أن العصبية والشتيمة والكلام غير اللائق أصبحت على رأس وأنف الكثير من السائقين، وأصبح البعض منا لا يطيق أي ازدحام على الطريق، وأصبح البعض منا لا يطيق أن يرى لوحات تحديد السرعة المسموح بها على الطريق، ولا يطيق الانتظار لثوانٍ أو دقائق معدودة أمام إشارات المرور، وغيرها من الحالات التي تحتاج إلى الصبر والتعقل أثناء القيادة.

وفي الختام إن لغة الإشارة تستخدم في بورصات العالم لجلب الملايين من الدولارات على مستخدميها، فلنجعلها تجلب لنا المزيد من الأمن والسلامة على الطريق عندما نستخدمها أثناء قيادتنا للسيارة.

التعقيبات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليقات 1
1
Yaser
[ القطيف ]: 5 / 1 / 2020م - 8:25 م
رحم الله والديك ابو فاضل ،

كثيراً ما نعاني من عدم استخدام الإشارات الضوئية وخصوصاً في القطيف.
اصبحت قيادة البعض سيئة جداً