آخر تحديث: 1 / 10 / 2020م - 4:22 م  بتوقيت مكة المكرمة

العوامية: الحاج عبد الرسول أحمد محمد المناسف في ذمة الله

جهينة الإخبارية

انتقل إلى رحمة الله تعالى الحاج عبد الرسول أحمد محمد المناسف «أبو محمد»، من أهالي العوامية، عن عمر ناهز 80 عاماً.

الفقيد السعيد الحاج أبو محمد، مزارع، خادم أهل البيت وقائم على مجلس حسيني بمنزله، والد حسن المناسف، الممرض بإحدى مستشفيات مدينة الجبيل، وياسمين المناسف، الممرضة في مركز صحي دارين، وسكينة المناسف، الممرضة بإحدى مستشفيات الباحة. واجه الفقيد متاعب صحية في الآونة الأخيرة، ودخل المستشفى لتلقي العلاج منذ أكثر من شهر إلى أن اختاره الله إلى جواره.

الزوجة: الحاجة مريم أحمد أبو عبدالله «أم محمد».

الأبناء: محمد «أبو عبدالله» أحمد «أبو علي» زهير «أبو إلياس» ميثم «أبو علي» وحسن وحسين وإسلام.

البنات: فاطمة «أم حسين محمد آل جبار» وزهراء وأسماء «أم فاطمة حسين المسجن» وياسمين وانشراح «أم مالك محمد آل سهوان» وأروى «أم زهراء حسين آل رضوان» ومعالم «أم مريم عبدالله المرهون» وسكينة «حرم محمد الدبيسي».

الأشقاء: جعفر «أبو موسى» وعبدالله «أبو أحمد» وعلي «أبو محمد» وسعود «أبو علي» ومحمد «أبو عبدالله» والمرحوم نصر «أبو مهدي».

الشقيقات: فهيمة «أم فؤاد أحمد آل هنيدي» وفاطمة «أم محمد أحمد آل سعيد» ومعصومة «أم حسن أحمد آل هنيدي» وشواخ «أم محمد سعود آل هنيدي» ونعيمة «أم أحمد علي النمر».

التشييع: الساعة 9:30 من مساء اليوم الأحد.

تاريخ الوفاة: الأحد 21 ذو القعدة 1441 هـ.

«جهينة الإخبارية» تسأل المولى العلي القدير أن يتغمد الفقيد السعيد بواسع رحمته وأن يلهم ذويه الصبر والسلوان.

وإنا لله وإنا إليه راجعون

التعقيبات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليقات 2
1
محمد
[ القطيف ]: 13 / 7 / 2020م - 12:41 م
بسم الله الرحمن الرحيم


عائلة العبكري

يتقدمون بخالص العزاء إلى أسرة الفقيد المؤمن

( الحاج عبد الرسول أحمد محمد المناسف «أبو محمد» )

سائلين المولى العلي القدير أن يتغمده بواسع رحمته ويدخله فسيح جناته ويجعله في أعلى عليين بجوار النبي الكريم محمد صلى الله عليه وآله وسلم وأهل بيته الطاهرين.

رحم الله من يقرأ له وللمؤمنين والمؤمنات سورة الفاتحة

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ (1).
الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ (2) الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ (3) مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ (4) إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ (5) اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ (6) صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ وَلَا الضَّالِّينَ (7)

#القطيف الحاج محمد صالح العبكري
ابو حيدر
2
أبو علي
[ مدينة عنك ]: 13 / 7 / 2020م - 3:04 م
انا لله وانا اليه راجعون البقاء لله ورحمه الله رحمت الأبرار واسكنه فسيح جناته ويلهم أهله الصبر والسلوان وحشره الله مع محمد وآل بيته الطاهرين