آخر تحديث: 21 / 10 / 2020م - 12:58 م

توجيهات بسرعة إنجاز ”سوق السمك المركزي“ بالقطيف

جهينة الإخبارية

تفقد رئيس بلدية محافظة القطيف م. محمد الحسيني، أعمال سوق السمك المركزي الجديد، ووجه بسرعة الإنجاز وجودة الحياة من خلال تهيئة البيئة اللازمة في المشروع..

وشدد على ضرورة تحقيق جودة الحياة، من خلال تهيئة البيئة اللازمة في المشروع؛ لتحسين نمط حياة الفرد والأسرة داخل المجتمع، ضمن رؤية المملكة 2030.

وأكد على ضرورة التقيد والالتزام بالجودة ومعايير السلامة، مؤكدا أن البلدية تحرص على إنهاء المشاريع بوقتها المحدد.

وأشار إلى أن الهدف من الجولة متابعة سير العمل، ومعرفة آخر الأعمال المنجزة والاطلاع على العقبات والمعوقات وإيجاد حلول جذرية لتسهيل إنجاز المشروع وضمان استكماله وفق الخطط الموضوعة.

كما أكد على مدير المشروع والمهندسين المشرفين بمتابعة الملاحظات التي تم رصدها خلال الجولة وإعداد التقارير اللازمة لإيجاد الحلول لها عاجلاً.

ودعا الجميع إلى مضاعفة الجهود بما يحقق الأهداف المنشودة، مشيرا إلى أن البلدية تسعى للحفاظ على مستوى الخدمات المقدمة للمواطن ومن ثم الارتقاء بمستوى هذه الخدمات في كافة المجالات الخدمية والتنموية.

ولفت إلى أن البلدية تحرص على تذليل الصعوبات التي يواجهها الراغبون في الاستثمار لدى البلدية، وتحرص على تحفيز الجادين من المستثمرين للتقدم بأفكار ومشاريع استثمارية جديدة تعود على المستثمر وعلى المواطن بالفائدة وتسهم برفع مستوى الخدمات البلدية المقدمة للمواطن بما يحقق توجيهات القيادة الرشيدة.

علماً أن مساحة سوق السمك المركزي في المحافظة تبلغ 120 ألف متر مربع ويتضمن سوقا لبيع الأسماك بالجملة وسوقا لبيع الأسماك بالتجزئة كما يحتوي على عدد من المواقع الاستثمارية بالإضافة لمباني الخدمات العامة.



التعقيبات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليقات 2
1
Abu jood
[ 4804 ]: 30 / 9 / 2020م - 3:37 م
عزيزي رئيس البلدية
أعتقد ان المشروع رصدت ميزانيتة منذ سنوات
ولازال التنفيذ والوعود بإفتتاحه نسج من الخيال
ماهي أعذاركم ؟ هل هي كورونا

و لماذا لا تكن لكم توجيهات بسوق تاروت المطور بمواقف ذكية ومظلات للمتسوقين
(كما ذكر سابقا في الصحف)

الموقع اردى مما كان عليه سابقا
هل هذة رؤية البلدية ؟
2
عبدالرحيم العيد
[ القطيف ]: 1 / 10 / 2020م - 10:23 ص
الى متى يخلص هالمشروع خلصت أعمارنا والسوق ماخلص الناس متأدية من الروايح الكريها والازدحام