آخر تحديث: 21 / 10 / 2020م - 12:58 م

استثمار أربعة مرافئ للصيادين بالشرقية.. منها القطيف ودارين والزور

جهينة الإخبارية

نظم فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بالمنطقة الشرقية اليوم، ورشة عمل بعنوان ”استثمار مرافئ الصيادين بالمنطقة الشرقية“ في مواقع دارين، والخبر، والقطيف، والزور، بمشاركة عدد من الجهات ذات العلاقة.

وأكد مدير عام الفرع المهندس عامر المطيري خلال الورشة، ما يحظى قطاع الثروة السمكية في المملكة بنصيب عالٍ من الاهتمام والتشجيع من قبل الدولة، لتحقيق التطور والنهضة الشاملة في النمو بمختلف مجالات أنشطة الصيد والاستثمار الزراعي والاقتصاد والاجتماعي.

وأشار الى أن المنطقة الشرقية تتميز بوفرة الفرص المواتية للتطوير والتحسين، حيث تمثل نواتج الصيد في المنطقة ما يزيد عن 60% من إجمالي الإنتاج المحلي من الصيد.

وبين أن الوزارة أنشأت العديد من المرافئ، الذي بلغ عددها أربعة مرافئ مطورة، وقدمت العديد من الدورات التدريبية للصيادين، شارك فيها 200 متدرب، بهدف تمكينهم للاعتماد على أنفسهم لممارسة هذا النشاط، للانضمام إلى 1225 صياداً؛ مستثمرين ما يزيد عن 2763 عامل صيد؛ و1300 مركب صيد.

واستعرضت الورشة الفرص الاستثمارية في مرافئ المنطقة الشرقية أبرزها مرفأ دارين، والخبر، والقطيف، والزور وأهميتها وموقعها والخدمات والتطوير والاستثمارات المطلوبة، إضافة إلى دور التنمية الزراعية في تمويل المرافئ البحرية من خلال نشأة الصندوق؛ ورؤيته، وأهدافه، ورسالته، وحجم التمويل المقدم من الصندوق، والخدمات الائتمانية، والأنشطة الزراعية الممولة، واشتراطات التمويل لمرافئ الصيد، وإجراءات الإقراض، وآلية التمويل.

وتضمنت الورشة عرض رؤية ورسالة وأهداف إدارة الاستثمار بالوزارة، وأهداف الاستثمار، وبعض الفرص الاستثمارية التي تعمل عليها الإدارة، وخارطة الطريق، وطرح الفرص الاستثمارية، والتنسيق مع الغرف التجارية.