آخر تحديث: 24 / 10 / 2020م - 12:12 ص

الهلال الأحمر بالشرقية يباشر 946 حالة جراء حوادث المرور

جهينة الإخبارية

كشف فرع هيئة الهلال الأحمر السعودي بالمنطقة الشرقية عن استقبال 6293 بلاغاً إسعافياً، و167 بلاغاً إسعافياً إضافياً عن طريق تطبيق أسعفني للبلاغات الإسعافية، خلال شهر سبتمبر الماضي.

وأوضح المتحدث الرسمي لفرع الهيئة بالشرقية فهد الغامدي، أن هذه الخدمة الطبية الإسعافية التي قدمتها الفرق الطبية بالفرع تضمنت 646 حالة ناتجة عن حوادث مرورية، و78 حالة ناتجة عن حوادث دهس، و122 حالة ناتجة عن انقلاب مركبات، و1774 حالة مرضية عادية، و1058 حالة مرض معدي، و327 حالة سقوط، و122 حالة نتجت عن حرائق، وتسع حالات غرق، و40 حالة احتجاز، وحالتين بتر، و13 حالات نتيجة حروق، وسبع حالات ناتجة عن اختناق، و114 حالة أزمة قلبية، و173 حالة غيبوبة، و620 حالة إغماء.

وتضمنت 456 حالة أزمة تنفسية، و69 حالة نزيف، و25 ولادة، و19 حالة تسمم بالابتلاع، وسبع حالات تسمم باللدغ، وحالة تسمم بالامتصاص، وأربع حالات إصابة عمل، و67 حالة توقف قلب وتنفس، و11 حالة ناتجة عن استعمال آلة حادة، وثلاث حالات تشنج حراري، وحالتين تسمم بالاستنشاق، وأربع حالات صعق كهربائي، وحالة ضربة شمس، و29 حالة اشتباه جلطة دماغية، وخمس حالات نتيجة تسرب غاز وغيرها من الحالات الإسعافية الأخرى.

وأضاف الغامدي، أن الخدمة الطبية الإسعافية قدمت كذلك لـ «3159» حالة ومن ثم إسعافها للمستشفيات بالمنطقة الشرقية بينما تم تقديم الخدمة الطبية الإسعافية لـ «3164» حالة بالموقع ولم تنقل للمستشفيات، وبلغت حالات الوفاة نتيجة بلاغات الحوادث والمرضية «140» حالة وفاة.

ودعا المواطنين والمقيمين لإبلاغ غرفة عمليات هيئة الهلال الأحمر السعودي على الرقم «997» او عن طريق تطبيق «أسعفني» في الهواتف الذكية عند حدوث أي طارئ وعدم تحريك المصابين في الحوادث المرورية حتى وصول الفرق الإسعافية.

وطالب منهم التعاون مع المسعفين وإفساح الطريق لهم لمرور سيارات الإسعاف وقت الطوارئ وعدم التجمهر عند الحوادث حتى لا يتم إعاقتهم عند تقديم الخدمة الطبية الإسعافية والقيام بواجبهم الإنساني.

التعقيبات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليقات 1
1
حسين أحمد آل يوسف
[ القطيف جزيرة تاروت سنابس ]: 1 / 10 / 2020م - 4:32 م
جهود تشكروا عليها جميع العاملين بالهلال الأحمر والله يحفظكم وحيث انتم تعملون في العمل الإنساني ولكم الاجر والثواب عند الله سبحانة وتعالى