آخر تحديث: 3 / 7 / 2020م - 7:07 م  بتوقيت مكة المكرمة

القطيف: الأفلام القصيرة في مدرسة الشرق المتوسطة

جهينة الإخبارية نداء ال سيف - القطيف
الأستاذ فاضل الشعلة في ضيافة مدرسة الشرق المتوسطة
الأستاذ فاضل الشعلة في ضيافة مدرسة الشرق المتوسطة

استضافت مدرسة الشرق المتوسطة بالقطيف يوم الأحد الأستاذ فاضل الشعلة وهدف اللقاء إلى اطلاع الطلبة على خبرته ومنجزاته في مجال «الأفلام القصيرة».

وتعد هذه الاستضافة في المدارس سابقة من نوعها بحيث تستضيف مثل هذه الطاقات وهذه الفنون التي تحاكي لغة العصر وثقافة الجيل، فثقافة الصورة وتأثير المشهد التلفزيوني أو المرئي لها الأثر الكبير على المتلقي .

وأفتتح السيد فاضل اللقاء بكلمة ترحيبية لإدارة المدرسة ولهذه الدعوة الكريمة، موجها سؤاله للطلاب عن مشاهدتهم إلى بعض من أعمال مؤسسة قيثارة للإنتاج الفني.

وتحدث بعدها عن تقنية العمل المنتج مِنْ حيث تكنيك الأدوات المتاحة وكيفية التعامل معها والاستفادة من الامكانيات المتاحة ولو كانت بسيطة، معطيا فكرة عامة حول مشروع الأفلام القصيرة في المنطقة وفي المملكة بشكل عام، وعن المسابقات التي شاركوا فيها على المستوى الإقليمي.

وعرض مجموعةً من الأفلام القصيرة الهادفة وأخذ يعلق ويستنطقُ الطلاب عن محتوى الفلم وأهدافه، والوقوف على عناصر السيناريو المكتوب.

ودار حوار مفتوح بين الشعلة وبين الطلاب حول هذه الموهبة مما أثرى اللقاء بالكثير من المعلومات العلمية والفنية التي ترفع من مستوى التطلع لمثل هذا العمل الجميل.

وقال الشعلة متحدثا عن اللقاء أن الجيل الجديد يحمل ثقافة ومعرفة مختلفة عمَّن سبقه فهو يعتمد بصورة كبيرة على ثقافة الصورة، ومن الجميل أن يسعى الطالب من هذا العمر ليشارك في صياغتها وصناعتها بدلا من استهلاكها.

وأضاف في حديثه لـ «جهينة الإخبارية» لأننا لا نملك معاهد تحتضن مثل هذه المواهب فمن الأجدى أن نتواصل معهم لتعريفهم بأساسيات إنتاج الأفلام فالكثير منهم له الرغبة في ذلك ولكنه لا يعرف كيف يبدأ، والمدرسة بالطبع من أهم قنوات التواصل.

وأشار إلى أن أحد محاور اللقاء كان التعريف بتجربتنا وكيف أننا استطعنا إنتاج أفلام بتقنيات بسيطة وهو ما يمكنهم عمله، وتم عرض بعض الأفلام والفلاشات التربوية واستقبال مداخلاتهم وأسئلتهم والتي تنمّ عن ذكاء ووعي والتي أكَّدت لنا أننا بحاجة إلى حواضن لتنمية المبدعين من هذا السنّ المبكر، وإذا ما فعلنا ذلك فإن مستقبلاً واعداً ينتظرنا..

وتقدم الأستاذ علي الشيخ بكلمةٍ موجزةٍ معربًا فيها عن ملامح الفائدة من هذا اللقاء موجها شكره للشعلة.

وفي ختام اللقاء تقدم مدير المدرسة الأستاذ عيسى مهدي الجنبي بكلمات الثناء والشكر للسيد فاضل والأستاذ أحمد الجارودي على جهودهما مؤكدا أهمية تنظيم مثل هذه الأنشطة للطلاب والتي تساهم في رفع الكفاءة لهم وخلق جوانب الإبداع لديهم.