آخر تحديث: 3 / 7 / 2020م - 7:54 م  بتوقيت مكة المكرمة

تقرير مصور: القطيف تلبس السواد في ذكرى استشهاد السيدة الزهراء

جهينة الإخبارية هيفاء السادة، نداء ال سيف - تصوير: حسين رضوان و هشام الاحمد - القطيف
خرجت مواكب العزاء وشارك فيها حشود الرجال والأطفال والنساء

أحيت مدينة القطيف وقراها مساء أمس ذكرى استشهاد السيدة فاطمة الزهراء ، ورُفعت الرايات السوداء في المسيرات التي هتفت بـ «يازهراء».

وخرجت مواكب العزاء والتي سيرها رواديد من المنطقة ومن دول الخليج وشارك فيها حشود الرجال والأطفال والنساء.

وأغلقت المحلات التجارية أبوابها حدادا لمصاب السيدة .

وألقى الملأ سعيد المعاتيق في مأتم الشيخ منصور ال سيف بتاروت كلمته عن عصمة الزهراء وبعض الاقتباسات الأخلاقية من حياتها.

وفي شمال العوامية تحدث الشيخ سعيد شروفنا في مجلس الحاج نصر الله الفرج عن آية التطهير ودلالة العصمة وهل الآية تشمل نساء النبي والعصمة أدلتها ورد الشبهات عليها.

وتناول الشيخ عبدالودود أبوزيد في مأتم الزهراء في العوامية عن خطبة الزهراء في نساء المهاجرين والأنصار عندما قاموا بزيارتها للإطمنئان على صحتها وحالها.

وأوضح أبو زيد الصفات التي ينبغي أن يمتاز بها القائد للأمة الإسلامية من الحذق والدقة في إدارة أمور الدولة الإسلامية سياسيا واقتصاديا ودينيا وهي تشير على إنها تجسدت في الإمام علي .

وأكد الشيخ فيصل العوامي في حسينية المرزوق في الأوجام على أهمية الاقتداء بالسيدة الزهراء والتوجه لله بالعبادة والعمل الصالح، مشددا على أن تشيع الإنسان لا يكفي للدخول للجنة بل لابد من اقتران العمل والعبادة معا مع حب أهل البيت

كما أحيت هيئة قطيع الكفين في حي الدشة بتاروت، محتوياً ما يقارب 800 طبق، إضافة لمشاركة الأهالي بالأطباق الشعبية.

وشارك العديد من الأشخاص منهم حسين الرويعي، غازي القديحي، مصطفى مشيقري، أبو فاضل الخياط، فتحي مشيقري.

وأقيم تشيع رمزي للصديقة فاطمة الزهراء، مشرفة عليه هيئة قطيع الكفين، وبمشاركة موكب الرسول الأعظم بتاروت.

وأحيى مأتم أبو فاضل المشيقري المناسبة بمشاركة الخطيب صالح المشهدي متحدثاً عن فضل الزهراء .

فيما احيت حسينية عبدالرحيم المناسبة بمشاركة الملا محمد الراشد، كما أحيا مأتم التركي بمشاركة الملا علي البيابي.

وأحيى قبو المطر بتاروت المناسبة بمشاركة مهند الحواج، متحدثاً عن فضل السيدة الطاهرة فاطمة الزهراء ، في سورة الكوثر.