آخر تحديث: 23 / 1 / 2021م - 3:49 م

«لا» جرعة شجاعة حقيقية

ليلى الزاهر *

يُشكّل القرار الصحيح في حياتنا جسرًا يصل بنا نحو حالة من الاسْتِرْخاء والاسْتِجْمام عند إتمام الأعمال؛ لذلك لانطلق قرارات إلا بعد التّثبت من صحّتها، ودراسة نتائجها.

وقد يندم الإنسان أشدّ الندم على إمضاء أمرٍ عزم القيام به تحت ضغوطات كثيرة لأنه وأثناء القيام به يقع في مشكلات عديدة تضاربت مع أعماله.

لاتقل «نعم» لعمل لاتستطيع إنجازه بالشكل الذي يرضيك، أو قد يصيبه القصور لأنه لم يكن من ضمن جدولة أعمالك المُدرج إنجازها، وقد أُضيفت بشكل عشوائي.

والطرِيف في الأمر عند البعض معاودة الكرّة مرارا دون التّنبه لأثر ذلك على المُحيط الشخصي؛ ودائرة المهام المُخطط إنجازها بإتقان، هذا لأننا لانمتلك المهارة التي نستطيعُ من خلالها أن نقول «لا» في وقتها الملائم.

إن معظم القرارات الصائبة في حياتنا هي حصيلة تعثرات نتعلم منها طريقة وضع القرار في محلّه الصحيح؛ لذلك لايُلدغ مؤمن من جحر مرتين على التوالي.

هل قطعت عهدا مع نفسك يوما ما

على أن تقول:

«لن أُكرر هذا العمل مرة ثانية»

عندما تكون قد فعلتها فأنت في علاقة صحيّة رائعة مع نفسك، أما إذا غلبتك نزواتك واستسلمت لعارض يخالف قيمك فقد يلزمك الأمر إعادة بناء الثقة مُجددا وقد يُكلفك هذا البناء جهدا وثمنا مضاعفا عن ذي قبل.

اشتكت صديقتي يوما فقالت:

أعباء أسرتي كثيرة، والحمل كلّه على أكتافي.

قلت لها:

الحياة الزوجية شركة إنسانية أسهمها قسمة بين الزوجين، وَ نَبِّئْهُمْ أَنَّ المُحَصَّلَة قِسْمَةٌ بَيْنَهُما.

قلْ: «لا» بحب لزوجتك.

قولي: «لا» بحب لزوجك.

يصعب القيام بأمر هو لها والعكس صحيح، وكلّ مُيسر لماخُلق له.

فإذا كانت العلاقة الأسرية ليست محكومة بالقلم والمسطرة وغير مشروطة بالتضحية المُجبرة، فسوف تكون عطاء يُغْدق في محلّه المناسب حيث يجب أن تكون الحدود واضحة ويصبح لكلّ طرف وظيفته التي لايتجاوزها الطرف الآخر إلّا عن حبّ ورضا. ولا يتحمل ثقل المسؤولية طرف واحد فقط.

إنّ تعلّم شجاعة قول «لا» مهارة مهمة جدًا

تفصح عن علاقة صحّيّة مع جميع الناس في الوسط الاجتماعي والأسريّ. وقد يكون نطقها نقطة تحوّلٍ في حياة الكثير.

‏قلْ: لا، واجعلها مثل كتابٍ غيّر وجْهتَك، مثل إنسان تسلل إلى حياتك، وفضحَ جمالها، مثل كلمة دفعتكَ للتخلص من قلقِ الحياة، وتراكم الأعمال.

قل «لا» وضع حدودا قوية لحقوقك وانفعالاتك، وشيئا فشيئًا سوف يتم تطويع سلوك من حولك بحسب شخصيتك التي جمعتْ بين المرونة والصلابة. ‏⁧

لتكن لدينا القدرة على قول «لا» وعلى سماعها أيضًا، دون المبالغة في ذلك.