آخر تحديث: 26 / 10 / 2021م - 7:33 ص

تاروت: الحاجة الخطيبة الحسينية نعيمة «آمنة» عبدالله حسن العسكري في ذمة الله

جهينة الإخبارية

انتقلت إلى رحمة الله تعالى الحاجة الخطيبة الحسينية نعيمة «آمنة» عبدالله حسن العسكري «أم صلاح»، من أهالي تاروت «حي باشلاما».

الفقيدة السعيدة الحاجة أم صلاح، ربّة منزل، خادمة أهل البيت، خطيبة حسينية، وقائمة على مجلس حسيني بمنزلها. والدة الممرضة هدية الصادق. شقيقة المهندس حسين العسكري، والمعلمة نورية العسكري، وزهراء العسكري «حرم المعلم عبد الحميد آل محمد حسين». خالة المهندس بليغ آل محمد حسين. واجهت متاعب تنفسية مؤخرا، ودخلت المستشفى لتلقي العلاج منذ شهر الى أن اختارها الله الى جواره.

حرم: المرحوم محمد نجيب سعيد الصادق «أبو صلاح».

الأبناء: صلاح «أبو محمد» ومحمود «أبو عبدالله» وعمار «أبو علي» وأحمد.

البنات: هديل وهدية «أم ياسين عبدالله الرويعي» وخديجة.

الأشقاء: حسين «أبو علي» وشاكر «أبو الحسن» وتوفيق «أبو محمد» وعلي «أبو حسين».

الشقيقات: زهراء «أم وسيم عبد الحميد آل محمد حسين» ونورية «حرم أديب الدخيل».

التشييع: اليوم الجمعة.

تاريخ الوفاة: الجمعة 26 محرم 1443 هـ.

«جهينة الإخبارية» تسأل المولى العلي القدير أن يتغمد الفقيدة السعيدة بواسع رحمته وأن يلهم ذويها الصبر والسلوان.

وإنا لله وإنا إليه راجعون

للإبلاغ عن أخبار الوفيات في محافظة القطيف؛ يرجى التواصل عبر:

التعقيبات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليقات 6
1
Ahmad
[ القطيف ]: 3 / 9 / 2021م - 3:38 م
الله يرحمها برحمته الواسعه ويسكنها الواسع من جنته ويلهم اَهلها ومحبيها الصبر والسلوان ورحم الله من يقرء لروحها الفاتحه
2
أبو أحمد
[ سنابس ]: 3 / 9 / 2021م - 3:47 م
إنَّا لله وإنَّا إليه راجعون
الله يرحمها ويسكنها فسيح جناته
عظم الله لكم الأجر وأحسن الله لكم العزاء.
3
زكريا ابو سرير
[ تاروت ]: 3 / 9 / 2021م - 4:11 م
إنا لله وإنا إليه راجعون ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم..
رحمها الله برحمته الواسعة وحشرها مع محمد وآله الطيبين الطاهرين والفاتحة المباركة على روحها الطاهرة، وعظم الله أجوركم، ولا حولة ولا قوة الا بالله العلي العظيم.
4
{ابوموسى}
3 / 9 / 2021م - 6:45 م
أَنَا لِلهِ وَآنَّا إِلَيْهُ رَاجِعُونَ.. ولا حول ولا قوة ألا بالله العلي العظيم
عَظْمُ اللهِ لَكُمْ الأُجَرُ للفاقدين وَأَحْسَنُ لَكُمْ العَزَاءُ.. أَتَقَدَّمُ لَكُمْ بأحر التَعَازِي وَالمُوَاسَاةُ فِي الفقيدة السعيدة الحاجة ام صلاح ، سَائِلَا اللهَ العَلِي القَدِيرُ أَنَّ يتغمدها بواسع رَحْمَتُهُ وَيُسْكِنَّها فَسِيحَ جُنَاتُهُ، وَيَحْشُرُها مَعَ مُحَمَّدٍ وَآلُ مُحَمَّدٍ الطَيِّبَيْنِ الطَاهِرَيْنِ، وَأَنْ يَلْهَمَكُمْ الصَبْرُ والسلوان.. وَرُحِّمَ اللهُ مَنْ يَقْرَأُ لَها وَلِلمُؤَمِّنِينَ وَالمُؤْمِنَاتُ سُورَةٌ الفَاتِحَةُ.
5
أبو حسين
[ تاروت ]: 3 / 9 / 2021م - 9:13 م
إنا لله وإنا إليه راجعون ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم.. تغمد الله الفقيدة السعيدة الحاجة أم صلاح بواسع رحمته وأسكنها فسيح جناته، وخلف على أهلها وذويها بالصبر والسلوان.
6
أم أحمد
3 / 9 / 2021م - 10:04 م
رحمها الله المؤمنة الحنونة ??