آخر تحديث: 8 / 7 / 2020م - 3:01 ص  بتوقيت مكة المكرمة

البلاغات تقود إلى ضبط 15 مفحطًا بالقطيف

جهينة الإخبارية

القت دوريات بمحافظة القطيف القبض على 15 مفحطا واحتجزت سياراتهم قبل بداية العام الدراسي، بمتابعة مستمرة من قبل الدوريات العاملة بالميدان والمنتشرة في كافة قرى ومدن المحافظة، وبإشراف من مدير المرور المقدم سعيد بن مشبب القحطاني.

وقد شنت الحملة المرورية الأسبوع الماضي حملاتها على المفحطين في محافظة القطيف بعد عدة بلاغات من مواطنين في مواقع متفرقة عن وجود إزعاج وتجمعات وتفحيط.

ورصدت فرق الحملة قيام عدد من الشباب بالتفحيط في عدد من المواقع في المحافظة من ضمنها شارع الرياض، شارع الملك عبد العزيز، وبلدة الربيعية وحي التركيا في جزيرة تاروت ومدينتي صفوى وسيهات.

وأكدت ادارة مرور محافظة القطيف استمرار البحث والمتابعة والرصد الميداني لكافة المواقع التي تشهد حالات تفحيط من دوريات المرور والبحث والتحري لرصد التجاوزات السلبية وتشكل ضرراً على المجتمع.

وذكرت إن تطبيق المخالفات المرورية المغلظة يشمل المفحط منذ المرة الأولى. موضحين ان العقوبات تشمل، تطبيق العقوبة المرورية بالسجن مدة لا تقل عن ستة أشهر وغرامة مالية لا تقل عن خمسة آلاف ريال عقوبة على كل مفحط يتسبب في إصابة أحد.

وأضافت ان مخالفة من يتسبب في وفاة بالسجن مدة لا تقل عن سنة وغرامة لا تقل عن عشرة آلاف ريال، ومن ثم إحالة القضية للجهات الشرعية لأخذ الحق الخاص والنظر في مصادرة المركبة.

ووعد رجال المرور بالقضاء على ظاهرة التفحيط، مبينا إن إدارة المرور وضعت خطة لتغطية الأماكن التي تمارس فيها عمليات التفحيط.

وأشار إلى الزميل جعفر الصفار في صحيفة اليوم إلى تحويل كل الحالات التي يتم ضبطها للجهات المعنية لمصادرة مركباتهم، لأنهم حولوها لوسيلة قتل للأبرياء، مناشدا أولياء الأمور مساعدة الجهات المختصة من خلال تكثيف الرقابة على أبنائهم.