آخر تحديث: 25 / 9 / 2020م - 12:50 ص  بتوقيت مكة المكرمة
الأكثر قراءة هذا الشهر
المقالات الأكثر قراءة
ركن اللغة والأدب
عاشوراء.. وعي ومسؤولية
كل يوم سؤال
كلمة راس
مساحات حرة
نص كلمة
سيبقى علامة استفهام؟
سوزان آل حمود - 12/09/2020م
إذا كانت الأفراح جزءا من الحياة فالأحزان جزء منها أيضا، لكن إذا كان الناس في غالبا لأحيان يُعبّرون عن فرحهم بشتى الطرق والطقوس، فإن كثيرين يخفون أحزانهم وآلامهم، ولا يتحدثون عنها، حتى إلى أقرب الأشخاص إليهم، فيكتفون بإخفائها، لأسباب مختلفة.
للحياة تقلبات كثيرة، ويعني ذلك أن الحياة ليست دوما جميلة، كما يريدها المرء، ويحلم بها. فتلك سنة الحياة. ولأن الإنسان يملك المشاعر والأحاسيس فهي تظهر رغم أنفه على ملامحه، والحال أن...
جزيرة الجهلة وعالم المعرفة
حسين أحمد بزبوز - 12/09/2020م
لا تنعقد مباراة كرة قدم بشكل صحيح إلا باكتمال عدد اللاعبين، ولا يمكن إعداد وجبة غذائية دون اكتمال جميع مكوناتها الأساسية، وهكذا لا يمكن إطلاق الأحكام بشكل صحيح دون ملاحظة الظروف المحيطة ومعرفة السياقات والتفاصيل الضرورية.
لكن خلافاً لذلك، تجد أن الكثيرين منا يطلقون الأحكام على الآخرين جزافاً، بمجرد سماع أطراف الحكايات. وهنا يكون قصور المعرفة، سبباً لقصور الفهم، والخطأ في إطلاق الأحكام.
وهذه واحدة فقط من الأخطاء الشائعة بين الناس في...
سادة الأدب المعاصرين
عبد العزيز حسن آل زايد - 12/09/2020م
عظماء الأدب لا يبلغون العظمة إلا بعد قطع شوط كبير من العطاء الأدبيّ، بمختلف ألوانه وفصوله، فإذا تصفحنا عظماء الأدب العربيّ سيشير البنان إلى أسماء لامعة شقوا طريق العظمة وبلغوا المجد، وإنّه لمن العسير أن يبلغ أحد ما هذا المجد، وإن كان في حقيقة الأمر يبلغه ويجوزه، وسام العظمة الأدبيّة لا ينالها المستحق، يكرم أحدهم لفوزه بجائزة، أو يحتفى به لأنه اتقن عملًا، تسلط الصّحافة عليه الأضواء في لقاء أو...
تنبؤات درامية أم سينما متواطئة «46»
عبد العظيم شلي - 12/09/2020م
للسينما بريقها وألقها على المستوى الحضاري والترويجي لكثير من الدول المهارة في هذه الصناعة، وتعتبر انعكاس لما تزخر به مجتمعاتها من رقي وأدب وعلم وفن. إنتاج أفلام تتوازع بين الأقطار والقارات ويمتد تأثيرها إلى شعوب وأمم، هي رسائل تشويق وتسلية وترفيه وأشياء مضمرة، إنها دراما تأسر العواطف وتتسلل بين المشاعر والأحاسيس، بعضها يشغل التفكير لما لها من سحر سينمائي وغواية فنية، أفلام تتربع بحضورها الوهاج على النفوس فتكسب تعاطفا جماهيريا...
حواريّة: ”كشف الصّدر في العزاء“ «الحلقة الثّانية»
زكريا الحاجي - 12/09/2020م
بعد أن قطعت إمّ إبراهيم الحوار، يرجع إبراهيم لصلب الموضوع:

• إبراهيم: هل أفهم أنّك مؤيّد لهذا النّوع من العزاء؟

• علي: وهل رأيتني يوماً أمارس ذلك؟

•إبراهيم: لا.

• علي: ثمّ لماذا تُشغل ذهنك برأيي؟! الأولى ينصب تركيزك على الأفكار نفسها وليس على قناعات الآخرين، كما أنّني أُسجّل ملاحظاتي على النّقاط التي تذكرها فقط، ويمكن أن أذكر لك وجهة نظري فيما بعد.

لاحظ: إذا تقرأ حركة المجتمعات البشريّة، دائماً ستشاهد لكلّ مجتمع بصمته وشعاراته ...
الملل ولياقة القراءة
يوسف أحمد الحسن - 12/09/2020م
يحدث أحيانا لسبب أو آخر أن يندفع أحدنا لقراءة كتاب ثم لا يلبث أن يبدأ الملل والسأم في التسلل إلى نفسه مكسوا بلباس من النوم أو التثاؤب أو محاولة التشاغل بأمر آخر. كما يمكن أن يكون الملل متصلا لفترة زمنية طويلة ليس فيها أي رغبة في القراءة.
بادئ ذي بدء يجب أن نعترف أن هذه حالة طبيعية جدا يمكن أن تحصل لأي شخص وفي أي نوعية من الكتب كان يقرأ حتى...
عندما يتحدث السيد عدنان العوامي
عباس الشبركة - 11/09/2020م
«السيد عدنان العوامي لم ينصف نفسه، جهله القراء. فتجاهله النقاد»
.”غريب في زمن غريب“. لم يُطلق الدكتور الشاعر غازي القصيبي هذه العبارة على شاعر أصطلح عليه ب ”العملاق، والشهير“ كنزار قباني، بل أطلقها على شاعر ولد في قرية نائية عن دمشق «التوبي في محافظة القطيف»، ولعل القصيبي أراد من كلمته إيضاح حجم التمرد الذي رآه في شعر عدنان العوامي «80 عاما» في حين ظل نسقه الشعري مجهولا على عكس نزار الذي...
المتخاصمون خلف مؤشر الكورونا
أثير السادة - 11/09/2020م
قراءة الأرقام والإحصائيات لا تشبه حتما قراءة الكف والفنجان، بيد أن كلاهما عرضة للخداع والتضليل، ولتسلل شيء من خيالات ورغبات القاريء هنا أو القارئ هناك، وفي يوميات الكورونا وجدنا الكثير يجتهد في تفسير الأرقام وتوجيهها، تارة بأدوات الخوف والتهويل، وتارة برغبة الإثبات والتأكيد على رؤية ما، لذلك تبدو هذه الأرقام مادة طيعة ولينة، طالما اخترنا التغاضي عن ارتباطها باعتبارات أخرى، لا نملك الوصول إليها، أي أن مؤشر المرض ليس مسطحا ...
صناعة الكراهية
زكريا أبو سرير - 11/09/2020م
جاك ويلش، صاحب أكبر مكافأة نهاية خدمة في التاريخ بلغت 417 مليون دولار، كان رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة GE سابقا، اختير «مدير القرن»، وخلال قيادته للشركة من عام 1981 - 2001 م، ارتفعت قيمتها بنسبة 4000% في غضون عشرين عاما، وحينما سألوه ما دور القائد؟ أجاب بجملتين تجنبوا الكراهية، واستشعروا السعادة القلبية لنجاحات بعضكم بعضا.
هذا النجاح يذكرنا بالحديث الشريف المروي عن نبينا الاكرم محمد (ص): لا يؤمن أحدكم...
مهارات وغرس عادات
أمير الصالح - 11/09/2020م
عدد كبير من العاملين في القطاع التجاري والإنشائي والصناعي ستسألون: لماذا عدد ليس بالقليل من أبناء الوطن يتعثرون في التسويق لأنفسهم في سوق العمل أو التعثر في تسلق المناصب القيادية التقنية ذات العائد المالي المجزي؟. لعل إحصائيات بعض الدول عن تزايد عدد النازحين الاقتصاديين والعمال المجلوبين من الخارج واستحواذ أولئك الأجانب على سوق العمل في كثير من القطاعات الزراعية والصناعية والتجارية والإنشائية كفيل بكشف أمور متعددة عن مجموعة مشاكل عميقة...
مقال: الحزن، تعريفه ومراحله
علي عبد الله الفتيل - 11/09/2020م
يُعّرف الحزن لغة في المعجم الوسيط: خلاف الفرح، حالة من الغم والكآبة باطناً. ويترجم عنه الظَّاهر في الغالب: من لا يرى الأحزانَ لا يرى الأفراحَ، - رأيت الدَّهر مختلفًا يدورُ... فلا حزنٌ يدوم ولا سرورُ.
وفي معجم اللغة العربية المعاصرة: ضد السرور، وفي مختار الصحاح: حَزَنَ الأَمرُ فلاناً حَزَنَ حُزْناً: غمّه.
أي الحزن إحساس لا يقل أهمية عن الفرح، وهو شعور سلبي نشعر فيه بألم نفسي ينتج عنه عدة حالات كالأسى، العجز،...
حواريّة: ”كشف الصّدر في العزاء“ «الحلقة الأولى»
زكريا الحاجي - 11/09/2020م
إنّها السّاعة الثّامنة مساء، من الليلة الثّالثة من شهر محرّم، إنّها عاشوراء إستثنائيّة، فرض فيها ”كوفيد 19“ سياسته على العالم، وهذا هو إبراهيم القابع في منزله، يُقلّب محطات التلفاز بتضجّر، باحثاً عن مجلس حُسيني تبثّه بعض القنوات، لعلّه يُخفّف بذلك حرارة فقد المأتم بعد أن أغلقت الحُسينيّات أبوابها استجابة للإحترازات الصّحيّة، حتى استوقفته قصيدة عزائيّة لينصت لها.
• لكن فجأة وبتذمّر تقول أم إبراهيم: اِبحث عن قناة أخرى.
• إبراهيم، والدّهشة ترتسم...
رثاء السيد رضى الجراش الأب الحنون
مفيدة اللويف - 11/09/2020م
كنت طفلة حينما انضم إلى عائلتنا ذلك السيد الطيب الكريم فبعد زواجه من اختي احبَّنا جميعاً كمحبته لها، وصرنا بعد ذلك كأفراد عائلته حيث كان يحنُّ علينا كحنانه على اطفاله وامي كانت تحبه كثيرا فهو اول زوج بالعائلة، الذكريات كثيرة ولكن ماعلق في مخيلتي يوم من الأيام بينما انا في بيت اختي لرعاية اطفالها وقد زرتهم مبكراً واختي خرجت للدوام وبينما انا جالسة بالغرفة مع ابناء اختي واذا بصحن فطور ...
الحاج حسن رضي التاروتي «ابو فتحي» في ذمة الله.
زكي أبو السعود - 10/09/2020م
قبل قليل بلغني وفاة الحاج حسن رضي التاروتي «ابو فتحي». تغمد الفقيد بواسع رحمته ورضوانه واسكنه الفسيح من جنانه، ومسح على فاقديه بالصبر والسلوان وانا لله وانا اليه راجعون. كان المرحوم ابو فتحي آخر المتوفين من مجموعة من الاصدقاء الذين ربطتهم اواصر الصداقة منذ ريعان الصبا، وقد كنت شاهداً على هذه الصداقة التي جمعت المرحومين ابناء خالتي الاخوين حسن وعبد المجيد سليمان الشماسي والمرحوم يعقوب يوسف الاصمخ والمرحوم حسن صالح الليث. لقد ...
خطر القراءة
يوسف أحمد الحسن - 10/09/2020م
يقال إن الغبي إذا قرأ الكثير من الكتب الغبية فإنه سيتحول إلى غبي مزعج وخطر جدا لأنه سيصبح غبيا واثقا من نفسه وهنا تكمن الكارثة. ذلك أن هذا النوع من الناس ينتقي من الكتب ما يميل إليه وما يتوافق مع أفكاره الضحلة. فبدلا من أن يتطور فكره ويرقى في المعرفة تجده جامدا على أفكاره لا يتزحزح عنها قيد أنملة، ويظل طوال حياته متمسكا بأفكاره باحثا طول الوقت عن أي إثبات...
الحسين (ع) عطاء للإنسانية
عبد الرزاق الكوي - 10/09/2020م
قال تعالى: {من المؤمنين رجال صدقوا ماعاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر}.
قدمت النهضة الحسينية أعظم عطاء للإنسانية، بعد البعثة النبوية، كان الحسين (ع) الشاهد على الأمة والأيقونة التي يقاس به جودة الحياة، بتقديم النفس من أجل المبادئ، شنت على الإسلام حربًا بلا هوادة منذ ولادة الرسالة لاقى الرسول (ص) شتى أنواع التنكيل والظلم واستمر هذا الحال إلى أهل بيته (ع)، فكان العطاء مستمر من الجد المصطفى...
أهالي التوبي تنهار.. رحيل السيد رضي
نادر الخاطر - 10/09/2020م
الريبة دخلت الى أهالي منطقة التوبي في خبر رحيل السيد رضي الجراش من يوم الأربعاء الموافق 9-9-2020، الله العالم كيف قضينا البارحة بعد رحيل السيد رضي، حيث عقرب الساعة اصبح ثقيل في الحركة، أجواء الأسى والحزن والانهيار ترافق محبي هذا الرجل الكريم المؤمن، السيد رضي كان من أوائل من التحقوا بطلب العلم الحوزوي الديني. لظروف خارجة عن الإرادة تغير عقرب البوصلة من الاتجاه الحوزوي الى الاتجاه الأكاديمي، فحصل على درجة البكالريوس ...
الحرية الدينية بين الإسلام والليبرالية
علي محمد عساكر - 10/09/2020م
هل يتمتع الإنسان بالحرية الكاملة في اختيار الدين الذي يريد؟، فله أن يكون مسلما، أو يهوديا، أو مسيحيا، أو بوذيا، أو هندوسيا... بل وله أن يكفر بجميع الأديان، ويكون ملحدا، باعتبار أن ذلك حقّ من حقوقه المشروعة؟، أم أنه مسلوب هذه الحرية، ويجب عليه أن يدين بدين معيّن، ويلتزم بشريعة ذلك الدين، باعتبار أن التدين ليس حقا للإنسان، وإنّما هو واجب عليه؟
الرأي الليبرالي:
من الأسس التي يقوم عليها الفكر الليبرالي هو...
أيقونة الفن القطيفي
عباس الشبركة - 10/09/2020م
«علي الصفار هو الأب الروحي لجميع فناني القطيف من تشكيليين وفوتوغرافيين ومسرحيين وخطاطين»
فنان ينتمي إلى المدرسة الواقعية..
هذه المدرسة التي استلهمت اسمها من الأعمال الفنية التي جسدت الواقع من منظور الفنان للعالم وما يحتويه.
ولد الاستاذ الفنان علي الصفار بمدينة القطيف بالسعودية ويعيش فيها وفي عام 1978م حصل على دبلوم معهد التربية الفنية بالرياض ثم حصل عام 1986م على دبلوم الكلية المتوسطة بالرياض تخصص تربية فنية وفي عام 2000م ترأس قسم الفنون...
حوارية رقم «56» إمكان حضور الزهراء (ع)
زاهر العبدالله - 10/09/2020م
هل الزهراء (عه) تحضر مجالس ولدها الحسين (ع)؟
السائل: هذه خرافة من الخرافات التي تنشر على المنابر ولا يمكن قبول ذلك فهي أقرب للكذب؟
الجواب: هل تأذن بمداخلة
السائل: تفضل
الجواب:
حين البحث عن أي قضية نحتاج لثلاث محطات وهي:
1 - المحطة الأولى: ...
كيف تتفاعل المضادات الحيوية
عدنان أحمد الحاجي - 10/09/2020م
كيف تتفاعل المضادات الحيوية
معرفة تأثيرات تشكّل الاختناقات في ترجمة البروتينات البكتيرية يمكن أن يؤدي إلى دمج أكثر فعالية بين المضادات الحيوية
الدراسة نشرت في مجلة ”Nature Communications“
11 August 2020
المترجم: عدنان أحمد الحاجي
How antibiotics interact
عادة ما يكون التنبؤ بمدى عمل الأدوية عند دمجها* «مزجها» أمرًا صعبًا. في بعض الأحيان، مضادان حيويان يزيدان من تأثيرهما ويمنعان نمو البكتيريا بشكل أكثر كفاءة مما هو متوقع. في حالات أخرى، يكون التأثير الناتج من مزج مضادين...
على عتبات النص
قيس آل مهنا - 10/09/2020م
على عتبات الزمن أحداث فتحت لا صحابها بوابة التاريخ، بهذه المقدمة الجميلة كان يفتتح المذيع الإماراتي المشهور أحمد سالم برنامجه الشهير ”حدث في مثل هذا اليوم“.
وبهذا فإن هناك عتبة وهناك بوابة للولوج، وبوابتنا في هذا العرض هو النص ولكن للولوج اليه في الواقع عدة عتبات.
فالنص كما اجمع النقاد يرتكز على عدة اعتاب اولها العنوان والعنوان الفرعي وسنة كتابته، ثم الاهداء والمقدمة او المدخل، وانتهاء بالخاتمة أو النهاية.
إلا أن تركيزنا سينصب...
رفقاً بالمتطوعين
عبدالله الحجي - 10/09/2020م
إن على الأرض رجال نذروا أنفسهم لخدمة المجتمع وضحوا بأوقاتهم وراحتهم لرسم السعادة على شفاه الآخرين وقضاء حوائجهم تطوعاً وقربة إلى الله تعالى لا يرجون مقابلا ولا شكرا ولا جزاء من مخلوق.
إنهم يبذلون قصارى جهدهم ويستمتعون بجلب السعادة للآخرين في مختلف الميادين إيمانا منهم بتحمل المسؤولية وأهمية التطوع، وعظيم الأجر عند الله، وأن قضاء حوائج الناس من نعم الله الجسام عليهم التي ينبغي عليهم المحافظة عليها وعدم الشعور بالملل منها...
القراءة النشطة
رضي منصور العسيف - 09/09/2020م
تعرفت على أحدهم... وبعد حديث شيق... قال لي: أنا أحب القراءة... أنا أقرأ في كل يوم لمدة 3 أو 4 ساعات...
وقفت مصدومًا من هذا النفس وهذا العمل... لأني لم أسمع بهذا العمل منذ فترة بعيدة...
قلت في نفسي: هذا عنده شهية مفتوحة للقراءة...
القراءة النشطة
عندما نرفع شعار القراءة فإننا نطالب بتلك النوعية من القراءة النشطة التي تعني التفاعل بين الإنسان والنص، وهي التي تحلق بالإنسان في أروقة النجاح، وتجعله يعيش حياته واعيًا...
الشتائم فكاهيا
فاضل علوي آل درويش - 09/09/2020م
ما هي الآثار المترتبة على استسهال التلفظ بكلمات الشتم أثناء التفكه والانبساط في الحديث بين الأصدقاء؟
البعض لا يرى في الموضوع ما يستحق كل هذا الاهتمام والإثارة والتضخيم، إذ أنها مجرد دعابات يراد منها بسط جو المرح والضحك الذي يزيح عن كاهل المجتمعين أعباء وهموم وضغوطات الحياة، فهي مجرد تنفيس وتلطيف لجو الجلسات بين الأصدقاء أو أفراد الأسرة، ولا يمكنها أن تترك ندبات سلبية إذ أنها فكاهات وليست سلوكيات أو اختراقات...
هانس كونج ومشروع الأخلاق العالميّة
حيدر حب الله - 09/09/2020م
يُعد المُفكّر الديني السويسري المعاصر هانس كونج «مولود عام 1928م» - مؤسّس مركز الأخلاق العالميّة - أحد أهمّ الشخصيّات التي اشتغلت على بناء ما يُعرف بالسلام الأدياني العالمي، فعقله التصالحي ظهر منذ أطروحته في الدكتوراه والتي حاول فيها التوفيق بين الرؤيتين الكاثوليكيّة والبروتستانتية «خاصّة عند كارل بارث»، في واحدة من أهم الموضوعات جدلاً بينهما، وهو موضوع التبرير. إنّه هناك يصرّح بأنّ الموضوع الذي كان أحد أسباب انفصال البروتستانت عن الكاثوليك...
لماذا علم النفس التطوري مثير للجدل؟
عدنان أحمد الحاجي - 09/09/2020م
دراسة الفروق بين الجنسين بمثابة حبة يصعب ابتلاعها.
يناير 1,2020
بقلم غلين غهر، برفسور علم النفس في جامعة ولاية نيويورك في مدينة نيو بالتز
المترجم: عدنان أحمد الحاجي
المقالة رقم 291 لسنة 2020
التصنيف: علم النفس التطوري
Why Is Evolutionary Psychology Controversial؟ ...
الاختيار في يدك.... زراعة وردة على كتف الأمهات
نادر الخاطر - 09/09/2020م
بعض الأمهات تحمل أنات وآهات داخل القلب، بسبب انقطاع الأبناء وكأنهم انتقلوا إلى وطن أجنبي يصعب رؤيتهم، هل يا ترى....أم يا ترى؟ السبب الزوجة او الزوج في خلق المسافات الكبيرة؟ أو يكون الأصحاب؟ أم العمل؟ إن كان السبب الانشغالات فهو عذر... أقبح من ذنب، حيث طبيعة الإنسان الاجتماعية خصوصا حين يتقدم في العمر يحتاج الإنسان من يقف بجانبه وعدم تركه حتى لا يشعر بالوحدة والانعزال، مما يسبب أثار سلبية على...
وجوه لا تنسى/ عمار قريش ”الوجه الآخر الذي لا يعرفه الناس“
حسن آل ناصر - 09/09/2020م
حينما تنتهي بنا المسافات إلى لا رجعه حتما آلامنا تتفاقم من الفقد والبعد، ولكن حينما نرى تلك الوجوه المكتظة المتزاحمة لنعي من رحل نقول: هنيئا له تلك المحبة في قلوب الناس. فقدت القطيف منشدها الغريد، بل فقدت الخليج ابنها البار المؤمن الذي كان يسمع صوته بين الازقة والشوارع وكراجات المنازل في ذكرى ومناسبات واعياد أهل البيت (عع)، ذلك الرجل الجميل، جميل الخلق والخليقة الذي كان ولا زال فارس الإنشاد في ميدان ...
مبادرة ”من المصلين“ للشباب: اركبوا معنا!
هلال حسن الوحيد - 09/09/2020م
- كتبت هذه المقالة القصيرة في مبادرة الحث على الصلاة ”في المصلين“، المزمع إقامتها من يوم العشرين من شهر محرم لغاية يوم العشرين من شهر صفر، بعد أيامٍ قليلة من شهادة الإمام الحسين (ع) التي كانت عنوانا من أجل إقامة الصلاة. مخطئ من يظن أن أغلب شباب اليوم أقل عناية بالصلاة وأكثر تركا لها، فمن الجزم أن نسبة المصلين أكبر بكثير من الماضي. كيف لا؟ ونحن لا نكاد نرى مسجدًا يخلو ...
اقتباسات من حقيبة الكاتب «2»
ياسين آل خليل - 09/09/2020م
«إذا كنت مكتئبا، فأنت تعيش في الماضي، وإذا كنت قلقًا، فأنت تعيش في المستقبل، وإذا كنت في سلام، فأنت تعيش في الحاضر» لاو تزو، فيلسوف وكاتب صيني قديم
أما عمر الخيام، وهو عالم الرياضيات والفلكي والفيلسوف والشاعر الفارسي فيقول «لا تشغل البال بماضي الزمان ولا بآت العيش قبل الأوان.. واغنم من الحاضر لذاته فليس في طبع الليالي الأمان»
«اللحظة الراهنة هي أثمن ما تملك، لأنك لا تعلم إذا كنت ستعيش اللحظة التي...
مع شخصيات الفكر والأدب - الأستاذ إبراهيم سلمان بوخمسين «2»
ناصر حسين المشرف - 08/09/2020م
فتى الأحساء
ابراهيم سلمان بوخمسين
أفتتح سيرته بهذا البيت من قصيدة الطلاسم لإيليا أبي ماضي لاستشهاده عن سيرة طفولته وليس انكارا منه للحياة:
أنا لا أذكر شيئا من حياتي الماضية
لست أدري
ولكنه يرد في نفس الوقت بأنه موقن بالبعث والنشور مستشهدا بأبيات رد على الطلاسم للملا كاظم الصحاف رحمه الله:
ولنا من بعد هذا الموت بعثٌ ونشور ...
الشيخ علي بن عبد الحسين بن عاشور البحراني الأحسائي
محمد علي الحرز - 08/09/2020م
دراسة في حياته ودوره العلمي والاجتماعي
«توفي بعد سنة 1184 هـ»
مدخل:

نستعرض خلال هذه الدراسة شخصية من أعلام القرن الثاني عشر الهجري تمثل الحراك العلمي بين الأحساء وبلاد البحرين والتبادل العلمي بينهما، وهي رغم الأثر الكبير الذي خلفته، فإن حياته لا زالت غامضة وتناولتها المصادر باقتضاب واختصار شديد، وذلك لشح المصادر، لذا حاولنا أن نسلط الضوء عليها بحسب المصادر المتاحة وقد قسمت البحث على نحوين:
الأول: حياته وسيرته.
الثاني: ملامح من العطاء العلمي.
وقد اشتمل...
محاولة تطوير جدول يومي مقترح للمتقاعد
أمير الصالح - 08/09/2020م
عزيزي القارئ هذا مقال تفاعلي ووددت أن أقف على قراءة رأيك ووجهة نظرك عن الجدول اليومي المثالي أو الأمثل والذي يتضمن كامل الأنشطة والفعاليات المقترحة والتي تجعل من حياة الإنسان المتقاعد عن العمل حياة مليئة بالحيوية والنشاط وتصقل شخصيته بالتمييز الأكثر وتخلق منه أيقونة ثقافية جادة وتزيد من مساهماته في الحقول المفيدة له ولأسرته ويكون المتقاعد رافد تربوي واقتصادي وفكري ونبراس أخلاقي يُعول عليه. ونتطلع أن يكون الجدول اليومي للأنشطة...
ثقافة استثمار الوقت
ابراهيم الزاكي - 08/09/2020م
يلزم التأكيد أولاً على أهمية أن يستثمر الإنسان بعض من أوقات حياته الثمينة في التنمية الثقافية، والتعود على عادة القراءة وتقاليدها، وكذلك تعويد الأبناء عليها منذ الصغر، لتتحول هذه الأوقات المستقطعة في حياتهم وحياتنا إلى عادة راسخة تكبر معنا جميعاً، وتنمو فينا مع الزمن، كما هو حال بعض الشعوب في الدول المتقدمة حضارياً، حيث الوقت عندهم له قدسيته، وله احترام كبير، فيهتمون بالأوقات، ويحرصون على المواعيد ويحترمونها، ويلتزمون في الانضباط...
الدراسة أونلاين..
زكريا أبو سرير - 08/09/2020م
بعد نبأ إعلان الدراسة عن بعد من قبل الجهات الرسمية في بلادنا الغالية، حسم الأمر وتوقف القيل والقال الذي كان يمثل ضغطا نفسيا على العوائل والطلاب بشكل عام، بعد إجازة طويلة لم يعهدها الطلاب من قبل، أمضاها غالبهم بين أجهزتهم الذكية، حيث لم يواجه الطلاب السابقون ولا اللاحقون ربما مثل هذه الإجازة المميزة. قبل صدور القرار من الجهات المختصة كانت هناك توقعات وآراء مختلفة وبعضها متضاربة، انقسمت إلى عدة اتجاهات، فمنهم ...
بين الكمامة والحجاب
هلال حسن الوحيد - 08/09/2020م
تمنع بعض المطاعم في كثيرٍ من دول العالم دخول مرتاديها دون حذاء أو قميص مراعاةً للذوق العام، وتضع كتابة على المدخل: لا خدمة دون حذاءٍ أو قميص، وها هو قد أتى اليوم الذي تطورت فيه هذه العبارة لتشمل كمامةَ الفم، ففي سنة 2020م جميع الأماكن - تقريبًا - لا يسمح بدخولها دون كمامة! منذ أن بدأت هذه الأزمة صار لزامًا على الرجالِ والنساء لبس الكمامة، فبعض النساء والرجال راق لهم لبسها ...
الحسين (ع).. لمقتله حرارة
عبد الرزاق الكوي - 08/09/2020م
قال الإمام الصادق (ع): «نظر النبي (ص) إلى الحسين بن علي (ع) وهو مقبل فأجلسه في حجره وقال: إن لقتل الحسين حرارة في قلوب المؤمنين، حرارة لاتبرد أبدا».
كلمات ذات معاني كبيرة من رسول الأمة في حق سيد شباب أهل الجنة، كلمات ليس من السهل إيفاءها حقها والوصول إلى معانيها، مهما تكن سعة الفكر والقوة في الكتابة، حرارة لاتبرد، ارتباط عاطفي بين الإمام (ع) وبين محبيه والسالكين طريق الكرامة والعزة، فلا...
لا ربا بين المُواطِن والدولة وفْق هذه الشروط
أمين السعيدي - 07/09/2020م
ضِمْن حدود العنوان أطرح الدليل ثم شرائطه؛ كما يلي:
الدليل:
1. أن أدلة حرمة الربا منصرِفة عن هذا النحو من التَّعاقُد؛ إذ هو فرد منعدم الوجود طوال تاريخ التشريع حتى مع وجود دولة للإسلام آنذاك؛ فعُموم الحرمة ناظر للحالات المعهودة في زمن تشريعها ومُنْصَبٌّ عليها؛ بالتالي تبقى هذه الحالة تحت عموم أصالة الإباحة.
وحتى على القول بأن الأصل في المعامَلات هو الحرمة لا الإباحة؛ فإنّ مورد الكلام مشمول للعُموم الفوقاني لدليل إباحة المعامَلات...
5 خطوات بسيطة وتنغمس في النوم خلال دقيقتين
عبد الله العوامي - 07/09/2020م
هل لديك متاعب في النوم؟ إليك حيلة تم اختبارها عسكريًا للنوم المضمون.
عندما تكون في تدريبات عسكرية مكثفة، يقع النوم في خانة الرفاهية وصعبة المنال. ربما يمكنك انتزاع بضع ساعات محدودة كل يوم. لذلك لا يوجد شيء محبط للغاية مثل الاستلقاء على حقيبة النوم التي تحملها وعينيك مغلقة، في انتظار حدوث أمر ما.
قلوب نقية‎
فاضل علوي آل درويش - 07/09/2020م
ورد عن الإمام الحسين (ع): إن شيعتنا من سلمت قلوبهم من كل غش وغل ودغل» «بحار الأنوار ج 68 ص 156».
أي صناعة للإنسان الكامل في نظر الإمام الحسين (ع) والذي يصب فيه الاهتمام على الصراحة والوضوح والشفافية بعيدا عن التمويه والاحتيال، كما أن المشاعر الصادقة مطلب حقيقي يراد فيه الخلوص من شوائب السلبية والسوداوية، إذ أن العلاقات الاجتماعية والمعاملات بمختلف أنواعها والاحتكاكات وبعض الحوارات تولد في النفس شيئا من النفور...
إشكالات على معنى الفنان
محمد المصلي - 07/09/2020م
في القرآن الكريم أسرار كثيرة وعناوين ومواضيع لا تعد ولا تحصى، ومن ضمنها في مجال الفنون، وما ذكره المصحف الشريف في سورة الرحمن آية 48. قال تعالى في وصف الجنة «ذَوَاتَا أَفْنَانٍ» وهذه الآية الوحيدة والكلمة الوحيدة لهذه الكلمة.
وذكر المفسرون في معنى كلمة أفنان عدة معان منها بمعنى: أغصان وأنواع الثمار، وألوان من النعيم، وهكذا.
جاء في تفسير الطبري: «ذواتا أفنان: أغصان. أو أنواع من الثمار.»
وفي تفسير بن كثير: عن ابن...
المرحوم الحاج علي الصفار... رجل العطاء والعمل المتميز
محمد سعيد الصفار - 07/09/2020م
بقلوب اعتصرها الألم والحزن تلقت إدارة جمعية تاروت الخيرية نبأ وفاة المرحوم الحاج علي عبدالله الصفار، كان يوم وفاته يوما حزيناً ليس على مستوى عائلة المرحوم فحسب بل على مستوى أسرة جمعية تاروت الخيرية كاملاً حيث تأثر الجميع لفقده علما بأن الجميع يعلم بأن الموت سنة من سنن هذا الكون، ولكن يبقى فقد هذا الرجل حسرة وآلم على الجميع كما كل المتميزين في التاريخ تميز هذا الرجل الفاضل بالكلمة الطيبة...
سؤال التعددية المذهبية عند الإسلاميين في الخليج
محمد المحفوظ - 07/09/2020م
مفتتح:
تعيش منطقة الخليج العربي اليوم، الكثير من التحديات والصعوبات، والتي تؤثر في راهن الخليج ومستقبله. ولا ريب أن البحث عن الصيغ المناسبة للتعامل مع هذه التحديات والصعوبات، سيمكن المجال الخليجي من الخروج من هذه المحن بأقل خسائر ممكنة.
ولعل من أبرز هذه التحديات حيث برزت في الآونة الأخيرة ولعوامل عديدة مقولة الانتماءات الطائفية في منطقة الخليج، وبدأت عملية الاصطفافات الطائفية، التي تهدد الوحدة الوطنية لأكثر من بلد خليجي، وتعيد المجال...
مرحلة الطفولة القاسية توسم الجينات المرتبطة بالالتهابات المزمنة
عدنان أحمد الحاجي - 07/09/2020م
المترجم: عدنان أحمد الحاجي
Adolescents From Disadvantaged Neighborhoods Show Gene Regulation Differences
June 19,2020
قد يؤثر الحي السكني الذي ينشأ فيه الطفل على صحته لسنوات قادمة بطرق كانت غير مرئية «غير معروفة» من قبل.
دراسة طويلة الأمد أجريت على 2000 طفل ولدوا في إنجلترا وويلز وتمت متابعتهم حتى سن ال 18 عامًا وجدت أن الشباب الذين نشأوا في مجتمعات تتصف بمزيد من الحرمان الاقتصادي والخراب المادي والانفصال الاجتماعي «للتعريف، راجع 1» والخطر يظهرون...
الحسين.. عبرة كل مؤمن
عبد الرزاق الكوي - 07/09/2020م
قال الإمام الصادق (ع) «بأبي قتبل كل عبرة فقيل له: وما قتيل كل عبرة يابن رسول الله، فقال: «الحسين» لايذكره مؤمن إلا بكى».
فالبكاء حالة عاطفية وإنسانية وإنفعال متبادل مع كل ظرف من ظروف الحياة، هي فطرة لتوصيل المشاعر، تدل على القوة وليس الضعف والإستسلام، بل حالة إيجابية من أجل راحة النفس وحالة من المواساة، فالدمعة تعبير عن مشاعر طيبة والعلاقة الوثيقة بمن تحب مع شخص قريب أو صديق أو عزيز...
متعة القراءة
يوسف أحمد الحسن - 07/09/2020م
ربما يتصور بعض البعيدين عن عالم القراءة أنه عالم كئيب رتيب يسوده جو من الهدوء وربما السوداوية، كما قد يتخيل البعض أن وجوه المدمنين على القراءة والمنكبين على الكتب مكفهرة على الدوام ولا يمشون إلا مقطبي الجبين. لكن للعظماء من القراء رأي آخر.. فهم يرون أنهم أسعد أهل الأرض وفي حال من البهجة والأنس والنعيم لا يعلمها إلا من يعايشها..
يقول الفيلسوف الياباني فوشيدو كيندو: إن الجلوس في ضوء الشموع وأمامك...
هل وصل الخطاب الحسيني للعالم
زاهر العبدالله - 06/09/2020م
مقدمة:
هناك من يصيح بين الفينة والأخرى: " لم يتقدم الخطاب
الحسيني للعالم ومازلنا نقدم الحسين على مستوى محلي ومتواضع على ألسنة بعض مثقفينا وكتابنا"!!
وهنا سأقف على مسح ميداني لهذا الكلام في هذا العام، هل ما يقال دقيق أم هناك تفاصيل يجب الإشارة إليها؟
المنبر الحسيني والخطاب الحسيني ما هما؟
يمكن اختصارهما في لفظين: هما عِبرة وعَبرة ورغم اختصارهما في كلمتين إلا أن الكلمتين جامعتان لكل أنواع العلوم المفيدة فكلمة عِبرة تحمل في طياتها...
دراسة على الدماغ تشير إلى كيف يتعلم الطلاب من الأخطاء
عدنان أحمد الحاجي - 06/09/2020م
بقلم روس برينمان
المترجم: عدنان أحمد الحاجي
Brain study suggests how students learn from mistakes
August 19,2020
Ross Brenneman
تظهر دراسة رصد الأخطاء استخدم فيها التصوير بالرنين المغناطيسي الوظيفي أن الطلاب الذين يركزون على رصد / مراقبة عملية التعلم الخاصة بهم، لا التوصل إلى الإجابات الصحيحة، يتعلمون بشكل أفضل بمرور الوقت.
العملية التي يتعلم الناس من خلالها التعرف على الأخطاء ويصححون أنفسهم نتيجة لذلك تُسمى بعملية رصد الأخطاء error-monitoring. كيف ينخرط الأطفال في عملية رصد الأخطاء...
هل تعيد المنصة هيبة المعلم
فؤاد الحمود - 06/09/2020م
إن الله لم يبعثني معنتاً ولا متعنتاً ولكن بعثني معلّماً ميسّراً" الرسول الأعظم (ص) بعد شهر ويحتفي العالم بيوم المعلم العالمي والذي يقع في الخامس من أكتوبر من كل سنة. وهنا احببت أن أقف مع هذا الإنسان الذي لا بديل له رغم طرح المحاولات البديلة عبر التعليم عن بعد بسبب الجائحة من خلال المنصات الإلكترونية التي لم تستطع خلال هذه الفترة من بداية العام الدراسي أن تؤدي ولو جزءاً من عمل المجاهد ...