آخر تحديث: 22 / 6 / 2018م - 6:17 م  بتوقيت مكة المكرمة
مشكلتي مع أخت زوجي
م. م. - 24/01/2017م
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

زوجي أكبر إخوانه وأخواته، وعنده أخت علاقته قوية معها، وعندما تزوج انشغل عنها.

أخت زوجي تحاول أن تُسيطر عليّ بطريقة أنها تريد كل تصرفاتي وحركاتي على مزاجها الخاص، أو تعمل لي مشاكل ومشاحنات مع زوجي.

أول مشكلة عملتها لي كانت بعد خطوبتي مباشرة على أتفه سبب. وبعدها صارت تخلق لي مشاكل كثيرة لم أكن أتحدث لزوجي عنها، لأنها أخته وعلاقتها قوية معه، وتصرفاتها ناتجة من غيرتها عليه، وتعلقها الشديد به.

بعد الزواج زوجي صار يتهمني أنني دائمًا أعمل مشاكل مع أخته!! بعدها عرفت أن أخته كانت في كل صغيرة وكبيرة تحصل بيننا تُخبر أخاها بها.

بعدها أخذت قرار أني لا أكلمها، ولا أتعامل معها، إلا في الجمعات العائلية بالسلام فقط.

هي ذات شخصية قوية وعنيدة، كلمتها في المنزل مسموعة، والدها هو من زرع فيها هذه الصفة. في المقابل زوجي ليست لديه ذات الشخصية في أسرته.

هي غير متزوجة، حيث تقدم لها الشاب ورفضه والدها لأنه لا يمتلك شهادة جامعية.
الجواب

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

* الغيرة عند أخت زوجك ناتجة من عدة أمور منها: زواج أخيها الذي تربطها به علاقة قوية، عدم قبول أهلها بزواج من تحبه، فشلها في دراستها، كل هذه عوامل تخلق منها شخصية عدائية.

* تعاملي مع أخت زوجك بحذر فلا تتحدثي عن زوجك لا بالخير ولا بالشر، لأنها قد تخلق مشاكل كثيرة بسبب بعض المعلومات التي تصلها.

* لا تذكري أخت زوجك بسوء أمام زوجك، ولا تتحدثي عن مشاكلك معها.

* عليك التحلي بالصبر والتحمل فكل تصرفات أخت زوجك كما ذكرت ناتجة عن الغيرة الشديدة منك، وهذه المشكلة ستنتهي عندما تنشغل بزوج وبأولاد.

* اتفقي مع زوجك أن لا ينقل لك مشاكلها ولا ينقل لها مشاكلك فيكون بعيدًا عن حلبة الصراع.

* إذا كانت شخصية زوجك ضعيفة مع أهله، فاجعلي منه شخصية قوية، واثقة من نفسها بتعاملك الحسن معه.

وفقك الله لكل خير

الأخصائية الاجتماعية مريم العيد