آخر تحديث: 14 / 6 / 2021م - 11:38 ص

أحب حياة الشارع والبورتريه والأسفار

المصور الحرز: لا زلت ”هاويًا“.. وأتمنى إصدار كتاب فوتوغرافي

جهينة الإخبارية حوار: بندر الشاخوري - القطيف

”الصورة الفوتوغرافية“، هي تسجيل حي وواقعي وتاريخي للحياة العابرة، فما يسجل في لحظة قد يكون خالدًا إلى فترة من الزمن، وقد يكون دليلًا وشاهدًا على العديد من الأحداث التي تمر بسرعة البرق، وتحدثت ”جهينة الإخبارية“ مع المصور الفوتوغرافي جاسم الحرز، وكان لنا هذا الحوار معها:

كيف بدأت مشوارك مع التصوير؟

بدايتي في التصوير كانت بهدف توثيق عائلتي في عام 2009.

وما الذي أوصلك لعالم الاحتراف؟

هذه الهواية تحتاج إلى نفس عميق، وأنا لازلت هاويًا، ولم أصبح محترفاً بعد، لأن معنى الاحتراف من امتهن هذه الحرفة، وأنا لم أمتهنها.

لماذا اخترت مجال التصوير؟

صدفة خير من ألف ميعاد، مجملاً أنا متذوق في البصريات فوجدت نفسي واقع في هذا الفن.

هل تشعر بتحد أكبر مع وجود كاميرا في كل هاتف جوال؟

بالعكس، طبعًا أتمنى من حامل أي هاتف جوال أن يتقن التصوير به.

هل التصوير الاحترافي في عالم آخر لا يطاله الهواة؟

هناك فروقات بين تصوير الكاميرات الاحترافية، والهاتف الجوال، تخيل أن تعمل مشروع لتصوير ملف تعريفي لإحدى الشركات، وأنت تصور بهاتف الجوال، طبعًا هناك فرق في الجودة المقدمة.

ما هو الهدف التي تسع اليه من التصوير؟

أتمنى إصدار كتاب فوتوغرافي.

ما هي نصيحتك لكل مهتم بالتصوير؟

ثقف نفسك وطبق ما تعلمته.

ما هو المجال الذي تتخصص به في صورك؟

حياة الشارع، والبورتريه، وتصوير السفر.

ولماذا هذا الاختيار؟

في طبيعة عملي أقابل جمهور، فسهل على أن أذيب الجليد بيني وبين صاحب البورتريه.

هل تشارك في مسابقات عالمية أو إقليمية؟

شاركت في مسابقات، لكن لم يكن تركيزي الأساسي أن أصور لأجل مسابقة أو جائزة ما.

وما رأيك بهذه المسابقات؟

أغلب المسابقات ربحية أكثر من كونها فنية، ولكن لا يمنع أي فنان بأن يشارك.

هل ترى أن من مهامك إبراز خفايا البلاد للعالم؟

طبعًا، وأنا مقصر في ذلك.

وماذا عن الأماكن التراثية في محافظة القطيف؟

عذراً لست مصور آثار أو معماري، فهذا السؤال إلى أهل اختصاصه.

ما هي كاميرتك المفضلة؟ وهل تستثمر بمعدات وعدسات باهظة جدا؟

كاميرتي المفضلة هي ”Leica Q“، أحملها معي دائمًا، وبالنسبة للاستثمار في معداتي، فأستخدمهم في المكان الصحيح والمناسب.

ما هي رؤيتك للنقد في عالمك الفني؟

بصراحة، في الوقت الراهن كل من حمل كاميرا في الوقت الراهن صار ينتقد الفنانين العالميين بدون أي معيار.

ما هي الصعوبات التي تواجه المصورين؟

قلة الثقافة الفنية، وسوء استخدام التغذيات البصرية، وتطبيقها.