آخر تحديث: 13 / 5 / 2021م - 6:25 م

قصة أطفال.. ”جرسا“ ترى النور

جهينة الإخبارية انعام آل عدنان - القطيف

كشفت الكاتبة هدى العوى، أنها كتبت قصة ”جرسا“، منذ سنتين، ولكن عدم اهتمام كثير من دور النشر التي قصدتها وعرضت القصة عليهم، منع ظهورها.

وأضافت أن تأخر ظهورها توفيق كبير؛ لتظهر بهذا الشكل الذي لم تكن تتوقعه، حيث تم التعاون مع دار الرائدية للنشر والطباعة.

وأوضحت أن ”جرسا“ هي قصة أطفال، تحكي قصة نملة كسولة تحلم بأن تكون ملكة وتفضل النوم على العمل، حتى تم طردها من قريتها بسبب كسلها؛ لتكون وحيدة وتعيش مغامرات ومخاطر بين البشر، وتكتشف الحياة؛ لتعرف من خلالها أهمية العائلة ووجودها مع أهلها.

واستلهمت العوى قصتها من نملة كانت تراقبها حسب قولها، وأسمتها ”جرسا“، واستعانت بابنتها لتضيف لمساتها على القصة، والتي رسمت الرسومات على الغلاف، وفي صفحات القصة.

وفي حديثها عن حبها للقراءة، قالت: ”بالنسبة لي الكتب أكسجين الحياة، ومن غيرها أشعر بنقص الانتعاش ولذة الحياة“.

وتابعت أن الحب قوة عظيمة من خلالها يمكن تخطي الكثير من المشاكل وتخفيف الضغوطات ورؤية جمال الحياة.