آخر تحديث: 30 / 11 / 2021م - 2:56 م

أمير الشرقية يرعى المؤتمر الدولي للفن الإسلامي للمساجد

جهينة الإخبارية

رعى الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، اليوم «الثلاثاء»، انطلاق أعمال المؤتمر العالمي للفن الإسلامي للمساجد، الذي ينظمه مركز الملك عبد العزيز الثقافي العالمي «إثراء» بالتعاون مع جائزة عبد اللطيف الفوزان لعمارة المساجد، على مدى 3 أيام، تحت عنوان «المسجد.. إبداعُ القِطَع والشكل والوظيفة» في مقر المركز بالظهران.

ويهدف المؤتمر، الذي يحضره مسؤولون ومؤرخون ومختصون في الفن الإسلامي والعمارة المتعلقة بالمساجد، ويشارك به أكثر من 25 محاضرًا من المنطقة وضيوف دوليون، إلى مناقشة تطور المسجد ومعانيه ووظائفه المختلفة في سياقات متنوعة.

كما ينصبُّ تركيز المؤتمر على السياق الثقافي للمسجد عبر دراسة التداخل بين العوامل الدينية والاجتماعية والاقتصادية والفنية من خلال النظر في قطعهِ الأثرية التي خدمت هذه المساجد أو كانت جزءًا منها.

ويتضمن المؤتمر عدة جلسات من المحاضرات والحوارات إلى جانب معرض مُصاحب بعنوان «فن المسجد.. التقليد والتجديد» يعرض أعمالًا معاصرة لقطع المسجد وأثاثه، وقد استُلهمت العديد من الأعمال المشاركة في المعرض من مجموعة إثراء للفن الإسلامي والتي تشكل جزءًا من معرض «شَطْرَ المَسْجد» المقام في صالة عرض كنوز في متحف إثراء، إلى جانب عرض لأعمال مجمع الملك عبدالعزيز لكسوة الكعبة المشرفة.