آخر تحديث: 25 / 10 / 2021م - 9:58 ص
الأكثر قراءة هذا الشهر
المقالات الأكثر قراءة
شعب الله المختار
توفيق السيف - 20/10/2021م
خلال السنوات الأخيرة من القرن التاسع عشر وبداية القرن العشرين، وبالتحديد بين عامي 1882 و1924 انشغلت الولايات المتحدة الأميركية بحديث عنوانه «تحسين الوعاء الجيني للأمة الأميركية». وفحوى هذا الحديث أنَّ تلك البلاد الواسعة، لا تستطيع التحول إلى أمة واحدة متماسكة، إذا استمر المهاجرون «الأغراب» في التدفق على أراضيها. البديل الذي يدعو إليه أصحاب هذا الرأي، هو منع المهاجرين المتحدرين من أصول متدنية، وقصر الهجرة على الآتين من مجتمعات تشارك الأميركان...
لماذا يُتقن البعض صنع الضجر؟
فاضل العماني - 20/10/2021م
لا شك أن الحياة تغص بالكثير من الآلام والأحزان والأوجاع، تماماً كما تزدحم أيضاً بالكثير من الأفراح والمسرّات والنجاحات، تلك هي طبيعة وظروف الحياة، فلماذا نقف كثيراً عند ضفة الألم وننسى الاستمتاع بشاطئ الأمل؟
قاموس الضجر الذي تزداد مفرداته/ حالاته بشكل سريع وكثيف، يكاد يخنق أفراحنا وأحلامنا، تماماً كما لو كان يُلاحقنا كظلنا أو حتفنا. اللوم والعتب والمراقبة والترصد والشك والقلق والحسد وغيرها الكثير من أسباب الضجر التي تُسيّج حياتنا.
في حياة...
في نظريات التقابل بين المجتمعات
يوسف مكي - 19/10/2021م
في مقال سابق، دحضنا الأطروحة التي ترجع أزمة النهوض العربي، إلى التصحر، باعتباره سبباً أساسياً في انقطاع التواصل الثقافي بين المجتمعات العربية، وحال دون اندماجها. وقد قيل في هذا السياق، أسباب أخرى، لم نتناولها بالقراءة والتحليل، كالنفسية البدوية الانطوائية للعربي، التي هي نقيض الاندماج، والمورّثات الدينية، التي قيل إنها تحضّ على الكراهية، وترفض ثقافة التسامح.
ورغم أن صخب هذه الأطروحات بات عالياً بالعقود الأخيرة، فإنها ليست جديدة. وهي في الأصل ليست...
فك طلاسم الصيدليات
علي جعفر الشريمي - 19/10/2021م
كنت أتساءل وأنا أسير بسيارتي، أناظر في الطريق على يميني مجموعة من الصيدليات، وعلى يساري كذلك صيدليات، بل أكثر من ذلك قبل 3 أشهر كان بالقرب من منزلي مجمع توقعت بأن يكون مجمعا للمواد الغذائية والفضول دفعني لأن أسأل العمالة فقالوا لي بأنه مجمع صيدلية لشركة يوجد لها 3 فروع في نفس الشارع، إنه أمر يدعو للغرابة ما بين كل صيدلية وصيدلية تجد صيدلية! السؤال المشروع: هل يوجد عندنا فائض...
مسيرة السعوديات في أرامكو
حسن المصطفى - 19/10/2021م
إن مسيرة السعوديات هذه هي مثالٌ على العزيمة الذاتية، والطموح، والشغف بالعلم والعمل، وأيضاً الرغبة في إثبات الذات، والتأكيد على أن المرأة ليست أقل شأناً من الرجل، وأنها إذا أزيحت من أمامها العقبات المصطنعة، فبمقدورها أن تكون مهندسة ومديرة ورئيسة على قدرٍ كبير من المهنية والكفاءة وحُسنِ التنظيم...
بالرغم من أن شركة ”أرامكو“ كانت بيئة أكثر انفتاحاً وتعددية ثقافية من سواها من الشركات الأخرى في السعودية، حين نشأتها، إلا أن الطريق...
ماذا يريد دعاة التجديد
عيسى العيد - 16/10/2021م
عندما يتحدث دعاة التجديد، يتبادر إلى ذهن المستمع إليهم أنهم يسعون إلى قلب الدين أو نسف شعائره وطقوسه، أو أنهم يريدون كسب جمهور واسع لكي يصفق لهم، أو أن تفكيرهم قد تعلمن فعلا وركبوا موجة العلمانية فصاروا يبثون تفكيرهم العلماني وينشرونه بين أطياف المجتمع خاصة بين طيف الشباب، وهذه نتيجة طبيعية كما قال عنها الاستاذ إبراهيم البليهي في إحدى مقالاته بعنوان الخريطة الذهنية ”إن أفكار أي شخص وتصوراته تتضمنها خريطة...
ظاهرة الإقبال الجماهيري على الكتاب
محمد الحرز - 14/10/2021م
لقد تعلمنا أو لأقل أن ما درجنا عليه في التربية الثقافية وذاكرته، أن الكتاب يرتبط بالنخبة المثقفة، وهذه النخبة تملك صفاتها الواضحة المحددة والمعلومة عند الجميع أو أغلب الناس، وأن مجرد حضور الكتاب في سياق الأحاديث والكلام سواء كان بين الأصدقاء، أو في جو ثقافي أكان ذلك في مجلس عام أو متخصص أو مقهى، فإنه سيتبادر في ذهن أحدهم ويقول: هؤلاء هم النخبة الذين لا يملكون من حصاد الدنيا سوى...
سيدة الضباب
وسيمة عبيدي - 14/10/2021م
طبيعة خلابة، أنهار، مسطح عشبي هائل يحوي كل درجات اللون الأخضر، وسماء مشبعة بالغيوم والسحاب وقطرات الندى، التي ترافقك في كل مكان. حجزنا رحلتنا وطرنا من جدة لعروس الجنوب، سيدة الضباب، عاصمة عسير، أبها البهية. عند وصولنا عرفنا لماذا كتب الأمير الشاعر بدر بن عبدالمحسن قصيدة فوق هام السحب وغناها الفنان محمد عبده. ولماذا كتب الشاعر عبدالله الصدامي قصيدة فاتنة يا مدميه السحاب وسحرش يفضض على إحساسه بهون. يتميز طقس...
نموذج مجتمع النحل
توفيق السيف - 13/10/2021م
أظنُّ أنَّ مفهومَ «بناء الدولة» مألوفٌ لدى غالبية دارسي العلوم السياسية، وربما غيرهم أيضاً. وفيما مضى كنت أحسب أنَّ محور هذه الفكرة، هو إقامة جهاز إداري متماسك وفعَّال، كي يستثمر مصادر قوة الدولة أو يعيد تأهيلها أو يخلق مصادر جديدة.
لكن أستاذي البروفسور جون كين، كان مرتاباً جداً في هذه الفكرة. وهو يقول إنَّ النظام الاجتماعي الذي يقام على هذا الأساس، أقرب إلى هرم مقلوب، يعتمد ثباته على القوة الشخصية للزعيم....
لماذا لا يذهب البشر للطبيب النفسي؟
فاضل العماني - 13/10/2021م
يُعدّ ”برنامج جودة الحياة“ أحد أهم مرتكزات واستراتيجيات ”رؤية المملكة 2030“ والذي أطلق في عام 2018، لتحسين نمط حياة الفرد والأسرة وصناعة مجتمع متوازن ينعم أفراده ومكوناته بحياة جيدة وصحية، وذلك من خلال تهيئة بيئات وخيارات مدروسة ومناسبة لتعزيز مشاركة المواطن والمقيم في مختلف الأنشطة والفعاليات الثقافية والترفيهية والرياضية، إضافة لمساهمته - أي برنامج جودة الحياة - فيه توفير الوظائف والفرص وتحريك عجلة الاقتصاد الوطني لصنع تنمية شاملة ومستدامة.
ووجود برنامج...
نَجَح عصر الأنوار في الغرب وتعطل بالشرق
يوسف مكي - 12/10/2021م
مرة أخرى: لماذا نجح عصر الأنوار في الغرب وتعطل في الشرق؟
في مطلع مايو/ أيار من هذا العام، وعلى هذه الصفحة تناولنا أسباب نجاح عصر الأنوار في الغرب، وتعطله في الشرق. والواقع أن المقال المشار إليه، ركز على التحولات التاريخية والعوامل التي أدت لبروز عصر الأنوار في القارة الأوربية، لكنه مر مروراً عابراً على أسباب تعطله في الشرق. لقد تم ربط ذلك العصر بالتطورات الفكرية التي شهدها الغرب، وبالاكتشافات الجغرافية وبزوغ...
ما هو انطباعك عن معرض الكتاب 2021
علي جعفر الشريمي - 12/10/2021م
خلص استطلاع جديد أجراه - قبل أيام - المركز الوطني لاستطلاعات الرأي العام، التابع لمركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني، حول سلوكيات القراءة لدى السعوديين، وشارك فيه 1036 من المواطنين، مثلت نسبة الذكور منهم %64، ونسبة الإناث %36، إلى أن %42 من العينة يرون أن أنسب وسائل القراءة، تكون من خلال الكتاب المطبوع، في حين رأى %28 أن قراءة الكتاب الإلكتروني هي الأنسب. وعن أكثر وسائل القراءة المشاعة يعتقد %55 من...
المهندسات السعوديات والرحلة الشاقة نحو التمكين
حسن المصطفى - 12/10/2021م
شهد العام 1964 قبول 67 طالباً في ”كلية البترول والمعادن“، والتي هي الدفعة الأولى بعيد تأسيس الكلية العام 1963، فيما أقيم أول حفل للخريجين العام 1971، حيث حمل أربعة شُبان شهادات بكالوريوس في الهندسة.
الكلية التي تحولت تالياً إلى ”جامعة البترول والمعادن“، لتغير اسمها لاحقاً إلى ”جامعة الملك فهد للبترول والمعادن“، هي واحدة من الصروح الأكاديمية المرموقة في منطقة الخليج العربي، والتي تخرج منها مئات المهندسين والعلماء والمختصين في حقولٍ عدة،...
محمد العلي: الأديب المعرفي
جعفر الشايب - 08/10/2021م
يمثل الأديب والشاعر محمد العلي أحد رواد الحداثة الشعرية في المملكة، فقد برز علما في مختلف فنون الأدب والكتابة وتبوأ موقعا رياديا في هذا المجال. فقد أثرت حياته الحافلة في كنف المدارس الفكرية والأدبية المتعددة وتفاعله معها سواء في المملكة أو في العراق، وكذلك تواصله مع مختلف الأدباء والشعراء، أثرى ذلك كله تجربته الأدبية وانعكس على انتاجه الذي تميز بالعمق والتنوع وديمومة العطاء.
جمع العلي بين الدراسة الدينية التقليدية في مدينة...
إلى عاصمتنا الاقتصادية والسياحية
وسيمة عبيدي - 07/10/2021م
لم تكن رحلتنا البديعة لتكتمل إلا بزيارة عاصمة المملكة الاقتصادية والسياحية، عروس البحر الأحمر، مدينة جدة. وجهتنا الأولى كانت لأسطح خضراء، مسبح كبير لسباحة الأطفال، حديقة مائية ومظلات كبيرة على شكل أشرعة أعطت جزيرة الشراع مظهراً يبقى في ذاكرة زائريها. بعد جزيرة الشراع، زرنا أحد منتزهات جدة. تزلجنا على الجليد، لعبنا البولنج، وكاد قلبي يخرج من مكانه عندما جربت لعبة الرولر كوستر، ولعبة النوبيلة المثيرة. ومَنْ يحب أن يعيش أجواء...
الرياض وقناديل العشق العراقية
ميرزا الخويلدي - 06/10/2021م
عدد قليل من العراقيين الذين أقلتهم الطائرة من بغداد إلى الرياض، لكنهم تمكنوا من أن يشعلوا قناديل الشوق في قلب الجزيرة العربية. الجميع يتحدث بشكل يشبه المبالغات عن «طوفان» محبة، و«شلالات» حنين، غمرها الجمهور السعودي نحو الوفد العراقي الذي يشارك في معرض الرياض الدولي للكتاب. عشرات الأمسيات الأدبية والشعرية، والملتقيات في «وجهة الرياض» لم تكفِ، فأقام بعض السعوديين لقاءات على هامش المعرض لاستضافة فرسان الشعر والأدب العراقي وتنظيم لقاءات مع...
من جيل إلى جيل
توفيق السيف - 06/10/2021م
لفت انتباهي هذا الأسبوع حديث د. نورة الصويان، حول انعكاس التحولات التي تمرُّ بها المملكة، على سلوكيات الشباب وأوضاعهم النفسية، ومن ثم تحولات العلاقة داخل العائلة وبين الجيران. وتقول الدكتورة الصويان، وهي أستاذةٌ جامعيةٌ بارزة واستشاريةٌ في مشكلات العائلة والزواج، إنَّ تسارع التحولات في المجتمع تؤدي بالضرورة إلى تحولاتٍ موازية في شعور الأفراد بذواتهم، وتصورهم للعلاقة مع الآخرين في محيطهم. لكن الأمر لا يجري على نحوٍ سلس أو متوائمٍ في...
حادثة شاحنة المدينة من المسؤول
علي جعفر الشريمي - 06/10/2021م
على الرغم من كل معالجات وزارة النقل والخدمات اللوجستية والمرور السعودي، للقضاء على حوادث الشاحنات، فإن المشهد ما زال يتكرر بين الفترة والأخرى. ففي الأسبوع الماضي وقع حادثان: الأول في المدينة المنورة، اصطدام شاحنة بمجموعة من السيارات المتوقفة عند الإشارة الضوئية في أحد شوارع المدينة، وسبب الحادث، كما يشير تقرير وزارة النقل، هو عطل في مكابح الشاحنة، مما نتج عنه 4 وفيات و5 إصابات، والثاني بعده بأربعة أيام، حيث باشرت...
معرض الكتاب.. واجهة الوطن
فاضل العماني - 06/10/2021م
بشعار ”وجهة جديدة، وفصل جديد“ وفي واجهة الرياض، عادت الحياة مجدداً لمعرض الرياض الدولي للكتاب الذي يُعدّ الحدث الثقافي العربي الأهم والأضخم المتخصص في صناعة وتسويق الكتاب، وذلك على مساحة تجاوزت 36 ألف متر، وبمشاركة أكثر من 1000 دار نشر سعودية وعربية وعالمية، تنتمي لـ 30 دولة من مختلف قارات العالم، وبحضور نوعي لعراق الرافدين والتي اختيرت لتكون ضيف شرف لدورة هذا العام في هذا الكرنفال الثقافي الذي يحتفي بالكتاب.
معرض...
نهاية حقبة
يوسف مكي - 05/10/2021م
قبل عدة أسابيع من هذا التاريخ، اتخذ الرئيس التونسي قيس سعيّد، قراراً بتجميد عمل البرلمان، ورفع الحصانة عن أعضائه. وقد عنى ذلك تراجعاً كبيراً للدور السياسي الذي لعبته حركة النهضة، منذ سقوط نظام زين العابدين بن علي، السقوط الذي بدأ بما يسمى «الربيع العربي». وقد تبع قرار الرئيس سعيّد، حدث آخر في المملكة المغربية، هو فشل حزب العدالة والتنمية، واجهة جماعة «الإخوان المسلمين» في الانتخابات النيابية، وخسارته للسلطة. وبذلك يكون...
تحية للمعلم في يومه العالمي
فاضل العماني - 05/10/2021م
الخامس من أكتوبر من كل عام والذي يُصادف هذا اليوم، يُمثّل مناسبة عالمية مهمة تُفاخر بها الأمم والشعوب والمجتمعات، ألا وهي الذكرى السنوية لليوم العالمي للمعلم، الاحتفالية الدولية التي تُشارك فيها بكل فخر وتكريم كل دول العالم، تثميناً واعترافاً بقيمة ومكانة المعلم في يومه العالمي.
وتُنظّم هذه الاحتفالية العالمية الخاصة بالمعلم منذ العام 1994 والتي أُقرت بعد توصية مشتركة بين منظمة اليونسكو ومنظمة العمل الدولية في عام 1966 لمعرفة واقع التعليم...
الدروبُ المتعددة لبناء المستقبل
حسن المصطفى - 05/10/2021م
الإتقان، والجلدُ، والبعد عن ثقافة «العيب»، والإصرار على تجاوز صعوبات الحياة، وعدم التوقف عند نقطة محددة، كل ذلك من شأنه أن يجعلنا نتغلب على الأزمات ونحولها إلى فرص ربحٍ وفير..
سوق السمك المركزية بمدينة القطيف، تبعدُ عن منزل العائلة أقل من كيلومترٍ واحد، حيث كانت تأتينا رائحة الأسماك ممزوجة بالملوحة في أوقات الحرِ والرطوبة.
في المساءات، وعند الصباحات الباكرة أيضاً، كنت أشاهد آحاداً من الشباب يتجهون صوب السوق، مرتدين البناطيل والأحذية الطويلة.
لم...
النص القرآني والشعرية العربية
محمد الحرز - 30/09/2021م
حينما نزل القرآن الكريم على نبيه الأكرم - صلى الله عليه وسلم -، كانت سلطة الذاكرة الشفهية الشعرية العربية راسخة ومتينة، ثم جرى لاحقا إدماجها في المدونات التفسيرية وعلم الفقه والحديث والأدب، بما يدعم حجية النص القرآني وسلطته، في توظيفٍ يغفل في معظم الأحوال استقلالية النص الشعري واستقلال شاعره، بينما في الوقت ذاته جاء النص القرآني ليضع حدا فاصلا بين ما هو شفهي في الثقافة والاجتماع والدين، وبين ما هو...
سياحة جسدية وروحية
وسيمة عبيدي - 30/09/2021م
في زحمة هذه الحياة المادية، كان لابد لنا من بعض التغذية الروحية، ولذلك انطلقنا لأطهر بقاع الأرض، مهد الرسالة ومهبط الوحي، مكة المكرمة. سكنا في فندق برج ساعة مكة المطل على المسجد الحرام والكعبة المشرفة.
صلّينا واعتمرنا وغسلنا أرواحنا في المسجد الحرام، وشربنا من بئر زمزم الذي لا ينضب ماؤه. زرنا أبراج البيت التي تحوي خامس أطول مبنى قائم بحد ذاته وأكبر ساعة في العالم. ثم ذهبنا لرؤية متحف برج الساعة،...
من معاني التجديد
توفيق السيف - 29/09/2021م
أنا ممَّن يدَّعي أنَّ النهوض الاجتماعي يتطلَّب تجديداً في فهمنا لمعنى وفلسفة الحياة والدين والثقافة. وأعلم أنَّ التأثير العميق للموروث الديني في الحياة والثقافة، يستدعي على الدوام جدلاً حول التجديد في الدين، وما إذا كان في الأصل، قابلاً للتجديد أم لا، وما إذا كان التجديد يتناول الأصول أم الفروع أم الأدوات والمظاهر.
ومن هنا، فإنّي أدعو القارئ العزيز إلى تقبل نقطتين، أوجز الأولى في «أنَّ لكل جيلٍ من أجيال المسلمين حقاً...
اكتساب المهارات المهنية للخريجين
حسن المصطفى - 29/09/2021م
تخرج ابن معلمٍ زميل لي من الثانوية العامة، يقول أحد الأصدقاء، مضيفاً: الصبيّ لم يحصل على قبول في أكثر من جامعة، لأن معدله لم يؤهله لمنافسة من هم أعلى مستوى منه، إلا أنه كان بإمكانه أن يدرس في إحدى الكليات الصناعية؛ سوى أن والده رفض، وأصر على تعليمه على نفقته الخاصة في جامعة أهلية، ليس لأن الابن لديه طموح ما أو رؤية لمستقبله الذي يود أن يكون عليه، وإنما للنظرة...
نحو إصلاح هيكلي للأمم المتحدة
يوسف مكي - 28/09/2021م
العلاقات الدولية، لا تقوم على أساس الندية والتكافؤ، بل محكومة بقوانين القوة الاقتصادية والعسكرية والسياسية، حتى وإن نصّت البيانات والمواثيق بغير ذلك. وضمن هذا السياق، تقع المؤسسات الأممية، التي يفترض فيها أن تكون الناظم والراعي للسلام والأمن الدوليين، وعلى رأسها هيئة الأمم المتحدة، والمؤسسات الأخرى، التي تقع تحت خيمتها.
شهد القرن الماضي، انبثاق مؤسستين أمميتين. الأولى عصبة الأمم المتحدة، وقد عبرت عن حقائق القوة، فيما بعد الحرب العالمية الأولى، وتأسست إثر...
اليوم الوطني والحلول الممكنة
علي جعفر الشريمي - 28/09/2021م
ما حصل في اليوم الوطني من تحرش وإزعاج وإيذاء للناس من قبل بعض الشباب غير الواعي في بعض مناطق المملكة هو أمر غير مقبول جملة وتفصيلًا، ولا يمكن تبريره بأي حال من الأحوال، ولكن في الحال ذاته يمكننا دراسة هذه الأحداث وفهمها ووضع الخطط الإستراتيجية للحد منها وبالتالي منع تكرارها في الأعياد الوطنية القادمة.
وهنا يأتي السؤال: شبابنا كأفراد هم بشكل عام رجال طيبون وأخيار وأخلاقهم جيدة بالصورة الكبيرة، ولكن لماذا...
أسوأ خمس نزعات يحملها البشر
فاضل العماني - 28/09/2021م
بداية أجدني مضطراً لكتابة تعريف مبسط ومباشر لمعنى النزعة البشرية، والتي يمكن أن تكون إيجابية أو سلبية. النزعة البشرية باختصار شديد هي ذلك الميل النفسي أو الاتجاه الفطري لشيء ما أو لفكرة ما، كالنزعة للخير والصداقة والرحمة، وكذلك النزعة للشر والعداوة والقتال.
وهذه النزعات البشرية، الإيجابية والسلبية، تُمثّل سمات/صفات كامنة وأصيلة لدى كل البشر ولكن بدرجات ونسب متفاوتة، وهي مكوّن أساسي لنمو الذات الإنساني، وأسبابها متعددة ومتنوعة، فبعضها داخلي نابع من...
المنطق وفكرة الحوار «1-2»
زكي الميلاد - 27/09/2021م
تفردت علاقة المنطق بفكرة الحوار بخاصية مميزة، فارقت بينه من هذه الجهة مع باقي العلوم والمعارف الأخرى على أقسامها، تحددت هذه الخاصية في النظر إلى ظاهرة الحوار بما هي ظاهرة. فالنظر هنا متجه إلى الظاهرة ذاتها، بقصد تصويبها وتسديدها، لكي تجري عملية الحوار بطريقة سليمة وصحيحة، متقيدة بالمنهج، ومنضبطة بالقواعد والأصول التي يعرف بها علم المنطق.
وقد جاءت نشأة المنطق تاريخيًا في العصر اليوناني القديم، استجابة لمجابهة ما عرف آنذاك بالنزعة...
في الرياض... «العرب يقرؤون»!
ميرزا الخويلدي - 22/09/2021م
بعد أسبوع سيبدأ أحد أهم المواسم الثقافية السعودية؛ معرض الرياض الدولي للكتاب. من يلاحظ حجم اللهفة التي تكتنف آلاف السعوديين، في انتظار هذا الحدث الأبرز الذي افتقدوه عاماً في ظل جائحة «كورونا»، يكتشف إلى أي مدى نحن بالغنا في جلد الذات والرضوخ للخرافات السردية التي ندمغ بها شخصياتنا لمزيد من تهوين النفس وتحقير الذات.
أكبر الخرافات التي علقت في أذهاننا، وصدقناها دون تمحيص: «أن العرب لا يقرؤون»، هذا تعبير استعلائي منسوب...
جدل اليوم وكل يوم
توفيق السيف - 22/09/2021م
أكثر الجدالات سخونةً في العالم العربي اليوم، يتناول دور الدين في الحياة العامة، وعلى الخصوص في إدارة الدولة وعملها اليومي.
لكل بلد عربي قائمته الخاصة من الأزمات الصغيرة أو الكبيرة، من الفقر إلى البطالة واضطراب الأمن وتعثر النمو، وضعف المشاركة السياسية وغياب الحريات المدنية... إلخ. ومع كل هذه المشكلات، فإن ما يسمى «الإسلام السياسي» بشعاراته وشخوصه وجماعاته وتاريخه، ما زال مادة أثيرة للجدل، بل لا أبالغ لو قلت إنَّه يفوق كل...
متغيرات في موازين القوة الدولية
يوسف مكي - 21/09/2021م
لم يعد الحديث عن حتمية انبثاق نظام دولي جديد، على أنقاض النظام الذي تمخض عن نتائج الحرب العالمية الثانية، مجرد قراءة استشرافية لمستقبل العلاقات الدولية؛ بل بات أمراً تعززه الأحداث ويؤكده تراجع الولايات المتحدة التي كانت حتى وقت قريب القطب الأعظم، عن كثير من مواقعها العسكرية والاستراتيجية.
لم تكن سياسة العزلة التي فرضها الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب خلال الأربع سنوات من دورته الرئاسية، مجرد تنفيذ لبرنامج انتخابي، سانده الحزب الجمهوري؛...
أصحاب العنصرية البريئة
علي جعفر الشريمي - 21/09/2021م
العبارات التي أطلقها أحد الأساتذة الأكاديميين الحامل لحرف «الدال» في إحدى الجامعات السعودية لا تخلو من العنصرية ضد فئة الذكور وعبارته التي تم تداولها في مواقع التواصل الاجتماعي وهو يقول: «الطلاب أنا داعس عليهم دعس! لكن البنات لا، قلبي ما يطيعني.. أنا أشوفهم مثل بناتي». فهو يقر ويعترف بظلمه للطلاب الذكور على حساب الطالبات، وتفرقته في المعاملة بينهم.
مغردو موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» أطلقوا هاشتاق #دكتور_جامعي_يظلم_الطلاب، وطالبوا بمحاسبة الأستاذ من قبل...
تدريب الخريجين.. مسؤولية من؟
حسن المصطفى - 21/09/2021م
المدارس بحاجة لهيكلة جديدة، وجهدٍ يستفيد من تجارب الدول المتقدمة علمياً، وليس مجرد البحث عن تسجيل الأرقام، والتقدم في ترتيب القوائم عبر إصلاحات نظرية؛ فالأهم أن ينعكس هذا التغيير والتحديث على الطلاب بالدرجة الأولى
نشرت صحيفة ”الشرق الأوسط“، 16 سبتمبر الجاري، مقالاً للزميل وائل مهدي، بعنوان ”السبب في البطالة.. الجامعات“، تناول فيه عدة نقاط تتعلق بالدراسة في الجامعات، وعلاقتها بسوق العمل، ومستويات البطالة، والتدريب واكتساب المهارات لدى الخريجين، معتبراً أن ”غالبية...
رحلة عسل
وسيمة عبيدي - 16/09/2021م
بدأ حبنا طفولياً ثم كبر، ونضج مع نضوجنا. لقد ضرب ذلك الحب بجذوره في أعماق روحي، وقد وعدني حبيبي أن يكون قلبه وطنيا، فأسكنته قلبي أنا أيضاً. قبل عيد ميلاده، قررنا السفر معاً في رحلة عسل طويلة. كان سفرنا مفاجأة منه، وقد رتب لي رحلة مثل الحلم.
جهزنا شنط السفر وانطلقنا وكانت أول منطقة حللنا بها هي القصيم كي لا نفوت مهرجان التمور، الذي يقام في مدينة التمور في بريدة وما...
المثقف العلماني والمثقف المتدين
محمد الحرز - 16/09/2021م
الصيغة الثنائية «المثقف العلماني إزاء المثقف المتدين» لم يكن لها وجود، لا على مستوى الصراع الاجتماعي أو الثقافي أو حتى السياسي عند الكثير من المجتمعات العربية في النصف الأول من القرن العشرين، فقد كانت الأحزاب اليسارية والقومية هي المسيطرة على المشهد الاجتماعي منه والسياسي.
لذلك كانت الفكرة السائدة في أوساط المجتمع في تلك الفترة أن العلماني والمتدين خطان متوازيان لا يلتقيان، فلا يمكن أن نطلق على المتدين أنه مثقف، ولا يمكن...
تفكيك التداخلات
توفيق السيف - 15/09/2021م
بعضنا يلحُّ على أنَّ الدين شرطٌ لنهضة العرب. وبعضنا يقول بعكس هذا، إنَّ ترك الدين شرطٌ للالتحاق بركب الحضارة. ثمة فريق ثالث - وأنا منهم - ينفي وجود علاقة سببية بين الدين والتقدم. بمعنى أنَّ الدين يمكن أن يحفزَ المؤمنين للنهوض العلمي، ويمكن أن يثبطَهم. يمكن للدين أن يتعايشَ مع التخلف أو مع التقدم من دون فرق تقريباً.
كان المرحوم مالكُ بن نبي بين المفكرين الذين أكدوا علاقةَ الدين بالنهضة. لكنَّه...
ما فائدة كل هذه الشهادات؟
فاضل العماني - 15/09/2021م
قبل عدة أيام، وكما جرت العادة السنوية، قمت بالجرد السنوي الذي أمارسه بشغف وكسل في آنٍ معاً، لكل تلك الأوراق والقصاصات والصحف والمجلات والكتب والدروع والشهادات والبطاقات والدعوات والمسودات، جرد سنوي، أشبه بكشف حساب لعام مضى من عمري لكل ما قمت به من مشاركات وكتابات ولقاءات ونقاشات.
عادة موسمية ممتعة، أحرص على ممارستها منذ سنوات، أقيس فيها - أو هكذا أظن - المسافة التي قطعتها في دروب الأدب والثقافة والفن والإعلام...
مقعد جامعي لكل طالب وطالبة
حسن المصطفى - 14/09/2021م
هل الطريق نحو العلوم واكتساب المعارف والخبرات والنجاح، وأيضاً الثراء، لا يمرُ إلا عبر الجامعات؟ أعتقد أن الوقائع الحياتية، السابقة والقائمة حالياً، تقول لا!
ضمن سياق مقالاتِ النقاش حول القبول الجامعي في المملكة، طرحتُ الأسبوع الفائت، سؤالاً أثاره أحد الأصدقاء، وهو: هل يجب أن يكون هنالك مقعدٌ جامعيٌ لكل خريجة وخريج من الثانويات العامة؟
صاحبنا، كان جوابه: لا، معتبراً أن الجامعات الكلاسيكية ليست هي الحواضن الوحيدة التي يجب أن يتجه لها الطلاب،...
أنا المديرة
علي جعفر الشريمي - 14/09/2021م
أكاد الآن أسمع تعليقات البعض تتفوه بها الأفواه وتلوج بها القلوب، في وسائل التواصل الاجتماعي بعد كشف معهد الإدارة العامة عن الدراسة والنسب التي نشرها حول القيادة والاختلاف بين الجنسين التي أفصحت عن أن %10 فقط يرغبون أن يعملوا تحت إدارة امرأة، و%60 يفضلون أن يكون الرجل مديرا عليهم، و%30 يعتقدون أنه لا فرق بين قيادة الرجل والمرأة والأهم توفر المهارات الناعمة لدى القائد.
البعض طار فرحا بهذه الإحصائية وكأنه حقق...
بعد عشرين عاماً على سبتمبر 2001
يوسف مكي - 14/09/2021م
صادف هذا الأسبوع مرور الذكرى العشرين لأحداث الحادي عشر من سبتمبر 2001، اليوم الذي جرحت فيه القوة الكبرى في العالم، في مكمني قوتها: الاقتصاد والمؤسسة العسكرية. ففي ذلك اليوم استهدفت هجمات انتحارية، نفذها تنظيم القاعدة، بطائرات مدنية، برجي مركز التجارة الدولي في نيويورك؛ رمز القوة الاقتصادية، كما استهدفت جزءاً من مبنى البنتاجون في العاصمة الأمريكية واشنطن، رمز القوة العسكرية.
وفي حينها تنبأ بعض المحليين السياسيين بأن الحدث هو بداية تغيير في...
الفارابي ومفارقة الجابري
زكي الميلاد - 10/09/2021م
هناك مفارقة أراها مدهشة تستحق التوقف عندها والنظر فيها، جمعت هذه المفارقة وفارقت بين حالتين، حالة قديمة ترتد إلى القرن العاشر الميلادي حدثت مع الفيلسوف أبي نصر الفارابي «260-339 هـ /874-950م» الذي جمع بين حكيمين من حكماء اليونان هما: أفلاطون «427-348 ق. م» وأرسطو «384-322 ق. م»، وحالة حديثة تعود إلى أواخر القرن العشرين حدثت مع الدكتور محمد عابد الجابري «1935-2010م» الذي فرق بين حكيمين من حكماء المسلمين هما: ابن...
مع أو ضد؟
وسيمة عبيدي - 09/09/2021م
أجسام ناحلة جدّاً تكاد تكون مجرد عظام يكسوها جلد برزت تضاريس تلك العظام من ورائه. بشرة حرقتها أشعة الشمس حتى فقدوا إحساسهم بها. أقدام مجرحة حافية وملطخة بالطين والوحل. ثياب ممزقة ورثة بالكاد تستر تلك الأجسام النحيلة. أعين احتبست فيها الدموع ولم تعد تتطلع إلا لنهاية يومها. لم أكن أرى تلك المناظر إلا في أسفاري. في الهند مثلاً، ما أن تقف عند إشارة مرور حمراء حتى ينهالوا عليك من كل...
متلازمة التنوير والدولة
محمد الحرز - 09/09/2021م
المراجعات النقدية، التي طالت التنوير الأوروبي وقيمه فرضتها - أولا - مآسي الحروب، التي عاشتها دوله فيما بينها، في حين كان من المفترض أن تفضي بهم التجربة إلى التماهي مع هذه القيم، لا الانحراف عنها إلى ارتكاب الجرائم والظلم وانتهاك الحقوق. وفرضتها - ثانيا - طبيعة الحراك في الفكر الأوروبي، الذي يتسم بالقوة وبالبحث الدائم عن مسارات جديدة في الثقافة والمعرفة والإنسان، وهو فوق كل ذلك يمتلك بصيرة نقدية يعيد...
الأسئلة التي تزيدنا جهلاً
توفيق السيف - 08/09/2021م
قبل تسعين عاماً أصدر الأمير شكيب أرسلان كتابه الشهير «لماذا تأخر المسلمون وتقدم غيرهم؟». ويذكر في قصة الكتاب، أنَّه جاء استجابة لنقاشات دارت في تلك الأيام، على خلفية التحدي الأوروبي للعالم الإسلامي، في مجال العلم والاختراع والقوة العسكرية والاقتصادية، وغيرها.
خلال ربع القرن الأخير وُلدت أسئلة جديدة، وتبيَّن أن سؤال الأمير شكيب أقام سياقاً، هو بذاته مُشكل. ولهذا؛ لم نستفد منه في إثارة نقاش جاد، بل تحول إلى وسيلة تنفيس عن...
التمور السعودية.. ماركة عالمية
فاضل العماني - 08/09/2021م
يُعتبر قطاع التمور في المملكة، أحد أهم وأضخم القطاعات الوطنية التي تشهد تطوراً ملحوظاً بشكل يؤهله لأن يحتل مركزاً متقدماً في قائمة أكثر القطاعات الوطنية نمواً في الداخل وتصديراً للخارج، فمنذ إطلاق «رؤية المملكة 2030» وبرامج التحول الوطني، تحققت الكثير من النجاحات والقفزات النوعية والكمية في أغلب المجالات والقطاعات، ولم تركز هذه الرؤية الطموحة على الصناعات المحلية فقط، رغم أهمية وضرورة ذلك، ولكنها استهدفت وبشكل واضح وذكي تسويق وتصدير المنتجات...
نحو توطين عربي لمفهوم الإصلاح
يوسف مكي - 07/09/2021م
منذ نهاية النصف الأول من القرن الماضي اتجهت النخب العربية، يردفها في ذلك حشد عريض وواسع من الجمهور، نحو رفع راية الاستقلال الوطني من الاستعمار التقليدي الغربي الجاثم آنذاك على معظم أجزاء الوطن العربي. وقد تزامن شعار المطالبة بالاستقلال مع جملة شعارات أخرى، حملت بعضها الدعوة إلى الوحدة العربية حينا والإسلامية أو الأممية في أحيان أخرى، كما شملت مضامين أخرى ذات علاقة بالمساواة والحقوق السياسية والعدل الاجتماعي والتوزيع العادل للثروة.
وفي...
دفن الموتى بلا رسوم مقبرة سيهات أنموذجا
علي جعفر الشريمي - 07/09/2021م
اتخذت شائعات دفن الموتى لدينا مكانها الأقوى في تصنيف الأخبار الكاذبة في الأيام القليلة الماضية، نستقبلها ونرسلها في العالم الافتراضي دون أي جهد منا للتحقق والتثبت، نعم، إننا شعوب شفوية، نردد ونكرر ونجتر الكلام اجترارًا، نثق بالمنقول ثقة عمياء، نأخذ معلوماتنا شفاهة من صوت مجهول، تتجلى تلك الحقيقة في حياتنا اليومية وفجأة تأتي الصحف الرسمية الموثوقة وتخبرنا بالرد: «كشف مصدر مسؤول أنه لا صحة للرسالة المتداولة عبر وسائل التواصل الاجتماعي...
الوعي وأثره على الخيارات الأكاديمية للطلاب
حسن المصطفى - 07/09/2021م
إن تكوين الوعي أمرٌ أساسي، ومسؤولية الأسرة والمدرسة، بدرجة أولى، حيث عليهما بناء شخصية الطالبات والطلاب، ليكونوا مؤهلين لاختيار مستقبلهم بكل استقلالية، بعيداً عن الميلِ نحو أحلام الأمهات والآباء، أو الجلوس في مقعدٍ دراسي فقط لأنه بجوار صديق أو صديقة لا أكثر... وللحديث تتمات
سأسردُ نزراً من ثنايا تعليقين استمعت لهما أثناء نقاشي مع صديقين عزيزين، الأفكار التي وردت في مقال الأسبوع الفائت «متفوقون خارج المقاعد الجامعية».
الصديق الأول، قال إن ابنه...